السبت، فبراير 10، 2007

Made In China

يوم من الأيام العادية في أجازة نصف العام ... انزل صباحا ذاهبا الي جوار الكلية لشراء بعض الملازم ... استقل قدري المحتوم ... أتوبيس 14 مرة أخري ... هذا الأتوبيس المليء بالعجائب ... يلقي بائع بين ارجلي و انا جالس أربع بطاريات قلم ... أنتظر سماع الثمن ... اربعه بجنيه واحد ... يا للهول ... أنها جمهورية الصين الشعبيه تطاردني... أندهش كلما رأيت ولاعة سجائر بربع جنيه فقط ... الا يوجد سعر تكلفه و مكسب للمصنع و مصاريف للشحن و تاجر الجمله و النصف جمله الخ الخ وصولا لهذا البائع السريح !!! هل صنعوها بلا ثمن !؟
أنظر الي ساعتي ... هي الأخري ماركة كاسيو ... جمعت في اليابان صنعت في الصين فأبتسم ... الصين تطاردني ... أضع الأم بي ثري في أذني فيلح علي رأسي سؤال .. اليس هو الأخر صيني الصنع... أيضا ملابسي التي أشتريتها من أسبوع من هناك و العلم المصري الذي رأيته في كأس الأمم الأفريقيه كان صيني ... يا للهول .. هل سأستيقظ يوما لأجد عيون المصريين أصبحت مسحوبه من الجانبين دون أن يدروا
احاول طرد هذه الفكره العبثية من رأسي
و عندما وصلت الي بيتي ... بدأت أسترجع معلوماتي عن الصين ... أعلي كثافة سكانية فالعالم مليار و 300 مليون نسمة ... أذن لا داعي لأن تعايرنا حكومتنا بأن أعدادنا كبيرة فها هم الصينيون يستفيدون من اعدادهم الكبيره فطبقا للمباديء الأوليه للأقتصاد أن الأيدي العامله أحدي مصادر الدخل للدولة و ليست سبب لأستنزاف مواردها
يدق الباب .. فأنظر من العين السحرية لأجد صينية تقف خلفه ... اكذب نفسي قليلا و أنا أفتح الباب فتبادرني هي بلغة عربية ركيكة ... أنا أسمي ليلي ... ماما موجودة ؟ ... عايزة أبيع لها حاجات

51 comments:

Blogger Epitaph said...

انا مسمياها دولة الصين الشقيقة
امال شقيقة مش هي اللي ملابسانا و مدلاعانا


هاني

اوعي يكون البغباااان الكبيير بيتكلم بالصيني

:((

3:21 م  
Blogger حائر في دنيا الله said...

عارف
أحيانا بخاف من ألاقي نفسي في يوم صيني
وإيه المانع
ما اللبس صيني
والساعة صيني
والمحمول حتى صيني
والكمبيوتر غالبيته صيني
والكاميرا صيني
والنضارة صيني
والحياة بقت صيني
إشمعني إحنا مش هنبقى صين

4:01 م  
Blogger عسل مرمر said...

مهرجان مسقط الدولى
ده عباره عن مول كبير جدا و كل دوله عربيه بتعرض منتجاتها المحليه فى جزء من المساحه
حاجه كده زى تبادل فلكلورى بين الدول
بالصدفه أعرف واحده صحبتى ف مسقط
سألتها كل دوله عارضه ايه ف المهرجان
قالتلى
سوريا عارضه مأكولات شرقيه و زلابيه
إيران عارضه سجاد و فضيات و تحف
السعودية عبايات
الإمارات عطور شرقيه و أعشاب

أنا طبعا توقعت ان الجزء المصرى هيكون معروض فيه أحجار كريمه و اكسسوارات يدوية الصنع و كليم سيوى و كريستال و سجاد و ملابس فلكلوريه بدويه مطرزه
و لسه مكملتش
لئيت صوتها بيقاطعنى
بيأس
و بيقول

مصر ........ مفروشات صنع الصين

5:41 م  
Blogger صفصف لادي said...

عزيزي هاني
تصدق ان اغلب الحاجات اللي بشتريها هنا في امريكا صنع الصين ؟؟؟
بجد صدقني منين ما امسك حاجة ايا كانت ايه هي تطلع صنع في الصين و طبعا وانج شي زميلتي في السكن تبقى فرحانة و مبسوطة و الدنيا مش سايعاها
اعتقد ان احنا لازم نستفيد منهم و من خبرتهم بدل ما نروح نشتري كل حاجة منهم لكن المشكلة ان الكل خايف من تطبيق فكرة الاشتراكية في احسن معانيها و كله بسبب امريكا
و الغريب ان امريكا زي ما قلت لك نفسها بتستورد تلات ارباع منتجاتها من هناك
جزم و شنط و لبس و بلاستك
و لسته طويلة متعدش
و انا بعد عشرتي مع الصينية دي احترمتهم بزيادة و حبيتهم بزيادة و مش قادرة اوصفلك قد ايه عندهم قواسم مشتركة بيننا و بينهم
دول حتى عندهم طعمية زينا و بتنجان مخلل بالثوم
تخيل؟؟؟

يلا سلام

6:43 م  
Blogger elgharep said...

ده ش طبيعى لوقت فى مصر
اللى خلا الصن غزت امريك مش حتغو السوق المصرى الضايع
سمعت عن العربيات الصينى ده بقى اخر حاجة دخلت فيها الصين
والبقية تأتى
الغريب

7:01 م  
Blogger karakib said...

Epitaph
فعلا بس هي كده مش شقيقه .. أحنا ممكن نسميها دولة الصين الكفيله .. أو دولة الصين الله يخليها لنا لأحسن من غيرها مافييش أي حاجه
البغبغان :) لأ مش صيني ده تايواني و بيتكلم تايواني و بيعض بالمصري خدي بالك بقي انا ماسكه و لو سبته مش هيحصل خير أنا حذرتك ... و لو مش عايزاني أسيبه هاتي جنيه :) هااا



حائر في دنيا الله

يا عمنا ما ينفعش نبقي صينيين بالله عليك أحنا نعرف نعمل اللي بيعملوه ده !!! ده احنا لو حبينا نعمل مصنع شباشب بلاستيك لا مؤاخذه يعني
هنبنيه علي مساحه مهوله ... و نعمل له أعلانات مهوله و نفتتحه عشره خمستاشر مره و بعدها نجيب موظفين يناموا فيه و عمال يبطلجوا فيه و رئيس مجلس خراره يسرق فيه و اعضاء مجلس فالحاره يسرقوا معاه و بعد كده يطلع الشبشب البلاستيك ما هو مصنع شباشب بلاستيك أنت نسيت و لا ايه ... يطلع بايظ و بيتقطع من كل حته و تمنه 30 جنيه و زيه الصيني و أحلي منه و مش بيتقطع بس ب 3 جنيه يبقي نبقي صينيين أزاي بقي ي استاذنا أحلم بس الحلم له حدود يا باشا كده رقبتك توجعك

9:27 م  
Blogger karakib said...

عسل مرمر
مش باقولك ... يا جماااااااله علي الصين وحلاوة الصين و مفروشات الصين و ولاعات الصين و كله من الصين حتي السبحه و العلم و الساعه و النضاره ... ده هما نفسهم جايين يبيعوا حاجتهم في مصر
احنا بقينا مش عارفين حتي نبيع فهما قرروا ييجوا بنفسهم يبيعوا لنا
يا سلااام ناس طيبين أوي اوي أوي

9:30 م  
Blogger karakib said...

حفصوتشا ام مصطفيتش

اهلا اهلا بأصحاب المكان
يا حفصه عايز أقول لك أنه الصيني اللي بيروح في امريكا جودته عاليه جدا جدا جدا فرز أول أنما هنا المنتج الصيني رمز للرداءة ... و عمره ما كان جيد الصنع .. بيرموا الرديء عندنا الفرز التامن و التاسع و المليون فلا وجه للمقارنه
من ناحيه تانيه
أمريكا بتصدر كمية منتجات مهوله للعالم كله بما فيها الصين و لديها القدره علي هز سعر صرف أي عملة أجنبيه بما فيها الين الياباني و اليورو و كل العملات دي ... يعني ميزان المدفوعات عندهم كسبان لأنهم مصدرين أكثر من مستوردين .. ده كفايه السلاح اللي بيصدروه للعالم كله و القمح و المنتجات الهامه دي
أحنا بقي بنصدر ... الطرشه



elgharep

يا باشا شفت الاسبيرانزا الجديده ما دام بتتكلم عن العربيات !!! العربيه فيها كل حاجه و أي حاجه لحد التلاجه و الشاشات الال سي دي و تكييف و 2000 سي سي و شكلها تحفه و فعلا أي رفاهيه تخطر علي بالك فيها و التمن مئة الف جنيه مصري لا غير ... طب تصدق بأيه الشاهين ب60 الف و ال128 الزيرو ب 37 الف
شفت بقي يا عمنا صنع الصين و جمال الصين

9:36 م  
Blogger أميرة البلطجية said...

وهندهش لما تعرف انهم حيفتحوا في مصر مدرستين حيدرس فيهم اللغة الصينية والتاريخ الصيني مع المناهج المصرية
كنت كاتبة حاجة عن موشوع الغزو الصيني ده
http://amirtelbaltgaya.blogspot.com/2006/12/blog-post_2263.html
تحياتي

9:46 م  
Blogger مصر هى أمى said...

وانتى ان شاء الله زعلان ليه ما هوا الده التكافل الاجتماعى اللى بتطبقة الحكومة بتاعتنا ان الصين تصدر لينا كل حاجة واحنا نصدر ليهم فلوسنا
ايه الافترا ده مليار ونص مش لازم ياكلوا ويعيشواهليجيبوا منين غير من الدول الغنية المتريشة اللى زينا
سيبوا الناس تعيش وادعوا للحكومة بتاعتنا

11:48 ص  
Blogger Desert Rose said...

بس ده مش فى مصر بس.. العالم كله يستفيد من صناعة الصين
لكن فيه فرق واحد
امريكا مثلا تركز على صناعة السيارات و التكنولوجيا و اشياء هامة، و لذلك فهى تترك الصناعات البسيطة لدول مثل الصين، لان العمالة فى الصين هتكون ارخص

لكن احنا مشكلتنا اننا نستورد كل شىء تقريبا، حتى العربيات التى صنعت فى الصين لم يستوردها دول كثيرة، لكن مصر استوردتها!

12:15 م  
Blogger يا مراكبي said...

ده عادي وطبيعي جدا والموضوع ده ليه أكتر من سبب

أولهم هي سياسات الحكومة الصينية اللي قدرت تستفيد من العدد الرهيب ده وتقلل كلفة الإنتاج لأقل حد ممكن .. لكن مش لازم ننسى إن الصين برضه بتعمل مستويات مختلفة من الجودة .. يعني أنا إشتريت حاجات صينية من أمريكا ودول الخليج بجودة غير اللي بتجيلنا في مصر خالص

وثانيا هو جذب الإستثمار .. كل شركات أمريكا وأوروبا وشرق آسيا بتفضل تفتح مصانغها في الصين وبتقلل تكلفة العمالة .. ده حتى فيه عمالة صينية بنجيبها في مواقعنا بأجور رخيصة جدا

وثالثا وده الأهم .. دي خيبتنا إحنا القوية .. لو جودتنا عالية وسعرنا رخيص ماكانش الصين غزت مصر .. وللحكومة وقوانينها دور كبير برضة .. بس ده موضوع شرحه يطول

1:10 م  
Blogger nadine said...

عندك حق
و متهيألى كمان ان نص السبعين مليون دول صينيين

بس عارف
مانقدرش نقولوهم امشوا
مانقدرش نبطل نستخدم منتجاتهم
عشان دى ناس عايزة تشتغل
يعنى مثلا ليلى دى اللى متغربة و سايبة بلدها
عشان تيجى فى بلد ابعد ما تكون من دولتها
و تتعلم شوية كلام بسيط عشان تعرف تتفاهم
و تفضل تلف عالبيوت لحد 12 و 1 بالليل

و لما تجيلك بضاعة لحد عندك و يكون تمنها برخص التراب

و لما هم يوصلولك ببضاعتهم لحد عندك و انت سى السيد تنقى اللى على مزاجك

بيتهيألى عيب علينا لو بعد كل ده
نزعل انهم عزوا اسواقنا

نبقى نصحى اسواقنا الأول و بعدين نبقى نفكر فى التخلص من الإحتلال الصينى
ولا ايه؟؟؟

عموما ده رأيى
و انا مش بدافع عنهم ولا حاجة
بس بجد نفسى بدل ما نهاجمهم
ننافسهم

2:03 م  
Blogger Soona57 said...

hالصورة صورتى ومصورها اثناء زيارتى للصين !!!

2:22 م  
Blogger مصرى said...

إنتوك إنت نسيت حاجات كتير يعني الكمبيوتر اللي إنت قاعد قدامه دلوقتي تقدر تقول لي كام حاجة من مكوناته صيني
القلم اللي أنا بلعب بيه و أنا بكتب التعليق صيني الشنطة بتاعتي

حاجات كتير جدا لو بصيت حواليك يعني دلوقتي كمان الموضوع مش في الصناعات دي لكن الصين بدأت تعمل صناعات تقيلة متطورة

و إحنا قاعدين
:)

4:27 م  
Blogger karakib said...

أميرة البلطجية
الأول المكان نور و الدكانه هتبطل تبيع روبابيكيا كده و هنقلبلها حاليري خلاص
قريت موضوعك من فترة علي فكره و فعلا ليكي حق ... في ناس حواليناا بتجري و أحنا نغط في نوم عميييق


مصر هى أمى
:) عارف انه فعلا ده دليل علي أنه البلد دي غنيه .. لديها من الموارد الكثير لدرجة أنه في ناس بترضي تشتغل بأقل مننا بكتير .. و بيتقدموا و احنا بنتأخر بنتأخررر أوي



Desert Rose
ا هو ده اللي أنا كنت باقول عليه .. ميزان المدفوعات أصلا مختل ... يعني اللي بيجصل ده لو أفترضنا أنه فعلا ميزان من بتوع البياعين كفه من الأتنين هووووووب بتطير فوق و بتقع بعييييد اللي هي كفتنا أحنا طبعا الا بالمناسبه أحنا بلد زراعيه و لا صناعيه و لا ايه ؟؟ يا ريت حد يوضح يعني و لا أحنا دوله مستورده

5:42 م  
Blogger karakib said...

يا مراكبي

يا بشمهندس أحنا وصلنا لدرجة غريبه جدا من الرداءه زمن رديء أغاني رديئه .. كله رديء جات علي اللي بنستورده طبعا لازم يرموا لنا الرديء و الفرز تاسع بتاعهم ... لازم ... علي فكره تحليلك للي بيحصل صح اوي و وافي جدا و أزاي تبقي جودتنا عاليه !! بص علي كل حاجه حوالينا بص عالرصيف اللي مليان زباله و انت تشوف


nadine
علي فكره رأيك صح .. انا ما كنتش بهاجمهم و لا حاجه أنا كنت باعرض موضوع بيقابلني كتير أوي اوي أوي بشكل مستفز فعلا أخر جاكت اشتريته بعد ما روحت البيت لقيته صنع الصين !! و الغريب أنه ما كانش رخيص ... يعني كله هيبقي صيني
فكرة أني قاعد زي سي السيد أنقي من حاجتهم دي مش هتستمر كتير لو فضلنا قاعدين كده كتير ... هنوصل لدرجة اننا نطلب منهم معونات بعد كده و اسوء السييء هو اللي يبقي أفضل المتاح لنا

5:48 م  
Blogger karakib said...

Soona57
تشرفنا يا فندم :) كمان رحت لحد عندهم :) مش كفايه هما هنا :) طب كويس واللهي



مصرىما هو فعلا لو حاولت تعد حواليك في كام حاجه صيني .. هتلاقي أنه الأسهل تعد الحاجات الل مش صيني ... و برضه ديه داخل جواهاه مكونات صينيه .. يعني الصين وراك وراك ... مش بانتقدهم بالعكس هي تجربه تستحق الثناء و الأعجاب التجربه الصينيه دي ... بس انا مستغرب !! احنا فين بقي يا عم يحيي من اللي بيحصل حوالينا فالبلاد ... الصين دوله ليست لديها أي موارد مثلنا .. أحنا ممكن نكون أحسن منهم الف الف مره ده اللي أنا باقوله .. الكمبيوتر و الولاعه و الشبشبل و الجاكت و القلم و النضاره و كله !! حتي هما جم بنفسهم يبيعوا الحاجه و كأننا مش عارفين نبيع لبعض حتي

5:52 م  
Blogger مصرى said...

أنتوك

في كتاب جميل جدا هايعجبك لأستاذنا محمد عودة غسمه التجربة الصينية ماعرفش لسة بيصدر ولا لأ بس حاول تشوفه

6:16 م  
Blogger cigara... said...

تحيا
الصين
يسقط
الاستغلال

10:40 م  
Blogger بياترتس said...

لسه فيه كتير
دى البدايه بس

11:13 م  
Blogger bastokka said...

الماوس و الكيبورد و يمكن البي سي و غيره و غيره كلهم صيني

الحوافريت بيسلم

تعالى زور طهقان و طهقانة

11:20 م  
Anonymous ست المرتفعات said...

ماهو احنا...بنصدر نسيج وغاز وبترول لاسرائيل
ونستورد من الصين


لان الارض.....كروية

تحياتى للتدوينة....المميزة
ولك طبعا

لولو

12:54 ص  
Blogger karakib said...

مصرى
أول مره أسمع عن الكتاب ده يا يحيي..هدور عليه أكيد لأنها تجربه فعلا تستحق البحث فيها البلد دي عمرها مش كبير في النهضه الأقتصاديه اللي قامت بيها دي كلها




cigara

أي أستغلال ؟ يا ريت توضحي لي .. هو من ناحية تحيا الصين فهي بالفعل تحيا :) أكيد تحيا


بياترتس

هرد عليك زي ما قال أيهاب توفيق
و اكتر من كده أيه :) ؟ كل شيء ممكن

1:10 ص  
Blogger karakib said...

bastokka
مدونتك كفكره شيء رائع علي فكره ... الماوس و الكيبورد و كله كله ما أنا باقولك خايف أصحي الاقي عينيا مسحوبه من الجناب

=============================
ست المرتفعات

أهلا أهلا للمره التانيه تزوريني :)حاجه تبسط بجد
باسألك للمره التانيه هل من طريقه لمعرفة أفكارك .. واضح أنك مش من المدونين ... انت سبتي أسم تحت لولو
عندي سؤال بسيط يا رب ما يكونش مزعج ليكي .. هل أنت تعرفينني شخصيا أم أنك تعرفين مدونتي عن طريق المصادفه
هو طبعا سواء كده او كده تعليقاتك تسعدني جدا و أتمني دوام المرور و التعليق لأنه شيء لذيذ فعلا ده غير أنه الاسم اللي اخترتيه يحير برضه ... يعني أيه ست المرتفعات ؟ :) عارف أنه اسئلتي كتير .. لكنه الفضول يا سيدتي
أحنا بنصدر :) طيب كويس أننا بنصدر حاجه

1:17 ص  
Blogger Gid-Do - جدو said...

هانى

حفصوتشا ام مصطفيتش ـ قالت وانا مؤيد لكلامها ـ ان تقريبا كل شئ فى امريكا احنا بنشترية من المحلات مصنوع فى الصين ـ وانت رديت عليها ان الموجود فى امريكا فرز واحد والموجود فى مصر فزز مليون ـ اضيف اليكماـ كل الشركات الامريكية النهاردة ليها مصانع فى الصين علشان رخص الايدى العاملة والقرب من سوق حجمة رهيب بسبب تعداد سكان الصين والدول المجاورة زى اليابان والهند وعلشان تخفيض مصاريف الشحن ـ حكاية ان البضاعة اللى بتتباع فى مصر فرز مليون وامريكا فرز واحد دة بيرجع للمستوردين مش للصين ـ المستورد المصرى بيروح يجيب زبالة فقط لاغير ـ المستورد الامريكانى بيجيب من كل المستويات بما فيها الزبالة ـ وفية محلات هنا متخصصة فى بيع هذة الزبالة تحت اسم كل شئ بدولار ـ وفيها اشياء لاحصر لها من الفرز الزبالة ـ تحياتى

2:08 ص  
Blogger أحمد مختار عاشور said...

أظرف حاجة يا عم هانى اقدر اقولهالك
تلاقى واحد بيصحى من نومه على منبه مصنوع فى الصين بيقول الله اكبر بعدين يتوضى (اعتقد ان ماء الوضوء مصرى)و يصلى على سجادة صينية...و يروج يجيب لأبنه فانوس رمضان صينى و طبعا و هو ماشى فى الطريق لازم يسبح ربنا بسبحة صينى...يروح يفتح التلفزيون الصينى اللى فى بيته عشان يسمع شيخ (مش صينى..ممكن يكون هندى)..بيقول ان اهل الصين دول عبدة الابقار و كفرة....يروح يتمنى انه يروح هناك الصين عشان يجاهد الكفرة الملاعيين هناك بس ده طبعا يتوقف على ان كانت الصين ستصدر لنا سلاح من اجل ان نحاربها به ام لا

5:39 ص  
Blogger Heba Al_Menshawy said...

بجد حرام اللي احنا فيه..ز لما ألاقي مشترك كهربا صنع الصين وهو اصلا عبارة عن فيشة وسلكين .. لما يبقى زي ما انت قلت بطاريات مش قصة ولا اختراع صناعة صيني.. لما فانوس رمضان اللي هو المفروض اصلا بتاعنا صناعة صيني
فعلا صح لما يقولوا علينا شعب مستهلك وبس لكن انتالج مفيش .. مش عارفة امتى الحال هيتغير
شوفوا ماليزيا دلوقتي بقت ايه بعد ما كانت ايه

فعلا زي ما حائر في الدنيا قال الواحد خايف يصحى في يوم يلاقي نفسه صيني

:(

12:55 م  
Blogger micheal said...

حرام عليك بجد يا هاني..أنت ظالم مصر معاك كدة لية...هوا مش احنا نجحنا في تصنيع أول استيكة مصرية العام الماضي
تحياتي لك

2:08 م  
Blogger karakib said...

Gid-Do - جدو

دي أضافه ليا أنه الأمريكان بيقبلوا يدخلوا في بلادهم فرز تاني .. أنا طول عمري أعرف أنهم في أي حاجه ليهم مواصفات خاصه فالتصنيع و الجوده
كنت دايما أسمع من ناس راحت و جت من أمريكا انه العربيات هناك مواصفاتها مختلفه تماما عن أي بلد تانيه
لكن تفتكر في فمصر التنوع ده من الفرز الأول للتاسع :) المستورد المصري بيجيب اللي المصري عايزه
و الجديد يا جدو
اننا
مش
بس
مش عارفين نصنع
لأ
لأ
لأ
ده أحنا مش عارفين نبيع اللي استوردناه
فبيجي
بنات
و شباب
صينيين
يبيعوا لنا :) شفت النكته
يعني حتي مش بنبيع اللي استوردناه كويس
يا جدو مش عارفين نصنع و لا نبيع
و لا نعمل أي حاجه
شفت بقي !!

7:29 م  
Blogger karakib said...

عاشور

ده اللي أنت كاتبه ده ينفع بوست مش بس تعليق ... حاله يعني و دمها خفيف
اللي هو .. ينفع تديني المطوه اللي فأيدك علشان أعورك ؟؟ لو سمحت يعني


Heba Al_Menshawy

يا أهلا يا أهلا
المكان منور بأصحابه يا هبه
بقالي كتير ما شفتش ليكي بوستات جديده
لعل المانع خير ... بصي هو من ناحيه مش عارفين نصنع فأحنا مش عارفين نصنع
لكن كمان مش عارفين نبيع
لأ بقي
دي حاجه تخنق
حتي اللي استوردناه مش عارفين نبيعه للي بيتكلموا عربي زينا ده حتي الصينيين بيتكلموا صيني و أحنا ما بنفهموش



micheal

أول أستيكه مصريه ... يا سلام
يعني بعد كده لما نقابل ناس من دول مختلفه
الامريكان يقولولاك السنه اللي فاتت أخترعنا سلاح بيضرب اللي يفكر يضايقنا
و الألمان يقولوا لك أخترعنا عربيه بتمشي من غير بنزين (بالموجات الكهرومغناطيسيه مثلا) و أحنا نرد نقول لقد صنعنا أول أستيكه مصريه
ميد أن ايجيبت
حلاوتنا ... حلاوة طحينيه

7:36 م  
Blogger bluestone said...

الاقتصاد الصيني عامل مشكلة في العالم كله بسبب اغراق الاسواق العالمية ببضائع رخيصة الثمن متباينة الجودة بحسب السوق
تقريبا ما يأتينا في الاسواق المصرية بيبقى فرز تالت اما الاول والتاني بيطلع امريكا واوروبا
اغلب الاسواق العالمية تتضررت كثيرا بسبب الازدهار الاقتصادي الصيني
العمالة ببلاش لكثرتها وتوفرها
الصينيون يعملون بلا كلل ولا ملل
يمكن للصيني ان يجلس في نفس المكان لمدة 15 ساعة عمل متواصل
ولو ماعملوش كده هيجوعوا
ده شعب تكيف ذاتيا على العمل والانجاز في اسوأ واقسى الظروف
وعشان كده بينجحوا

10:10 م  
Blogger أحمد سلامة said...

بوست رااااائع ودمه خفيف والله يا كراكيب
بس يمكن الناس دي من كترهم اتخنقو فقالو يخنقوا علينا ويبعتولنا الحاجات دي كلها وانشالله تيجي عليهم بخسارة يعني
حتي الناس بيصدروهم دلوقتي
بس السؤال بجد يا تري
هم في الغزو بتاعهم مده مش مذودينها حبتين مع مصر ؟؟
تحياتي

1:08 ص  
Blogger eskandrany said...

فاكر زمان لما كانوا يقولوا و انت بتشترى جهاز خللى بالك يكون يابانى مش صينى...و كمان لسه لغاية دلوقتى يقولوا يا عم انت هندى
شوف الصين و الهند فين و احنا فين
يا عم انا فكرت أول ما مراتى ولدت اقلب الواد على ضهره و ادور على العلامة المميزة
made in china

1:24 ص  
Blogger cigara... said...

الاستغلال
الراسمالي

11:49 ص  
Blogger karakib said...

bluestone
الأول شرفتينا يا قهوتنا العاليه
انا مش معترض علي الصين خالص
أنا بس حاولت أطرح سؤال يمكن ما كانش باين أوي وسط الكلام
هو الصين بتصنع رخيص أوي و شعب منتج و عملي و نشيط و كل حاجه ... مااااشي و ماله ربنا يزيدهم ...كمان مصر عندها مشاكل كتيره تعيق الأنتاج و الصناعه ... مااااشي سنعتبره شيء حقيقي و واقع ملموس أو سنعتبره قدر كالشجب و الأدانه ... او الاستنكار و التنديد في واقع الحال العربي ... ماااشي برضه
انما أحنا جبنا الحاجه لحد هنا ... معايا ؟؟ جبناها خلاص ... كمان من خيبتنا مش عارفين نبيع شوية هلاهيل يقوم ييجي الصينيين يبيعوها لنا !!
يعني و لا تصنيع و لا بيع و لا زراعه
ده يبقي اسمه نطاعه

2:41 م  
Blogger karakib said...

أحمد سلامة
لأ مش مزودينها مع مصر .. مصر هي اللي مزوداها معاهم .. يعني أستحاله أسمح لك تدخل بيتي الا لو فتحت الباب
اما لو فتحت الباب و دخلت نمت .. مع انه طبقا لهرم ماسلو هذا شيء مستحيل أن تفتح باب بيتك و تدخل لتنام
لكن هو ده اللي حصل يبقي سمحت للصين و الهند و كل البلاد تيجي تقعد معانا و احنا نايمين و هنصحي الصبح نلاقيهم مش بس سرقوا الشقه لأ كمان خلعوا البلاط من الأرضيات ... شفت بقي اللي الحلاوه اللي احنا فيها

2:45 م  
Blogger karakib said...

eskandrany
زمان .. الله يرحم زمان و أيام زمان
كنا سلة غلال .. و كان الجنيه الدهب بثمانون قرش مصري دلوقتي بقي بثمانون جنيه مصري ... هو ده الفرق ما بين زمان و زمان ... احنا فالزمن الرديء
أنا مش من مواليد زمان .. انا من اللي استلموا أيامهم سودا اصلا لكن باسمع عن زمان و خير زمان


cigara

يا فندم دول مش رأسماليين خالص:)و مش مستغلين
بعدين في مثل شعبي مع أني باكرهه عما كان بيقول
أن قابلك الأعمي كل عشاه مش هتكون أحن عليه من اللي عماه
احنا بقي الاعمي ده

2:49 م  
Anonymous The Eyewitness said...

في الحقيقة أن كل هذا ليس أستثمار للموارد البشرية الصينية ولكنه أسائة لها وتسخير لشعبها وقهر لحريته وأهدار للطفولة...
لو علمت ما يتكبده الشعب الصيني من عناء في ظل وضعه السياسي الأقتصادي الحالي لعلمت أن كل ما يصلك هنا ما هو ألا حقوق بشر مهدرة وسلع ملطخة بدماء صانعها.

12:08 ص  
Blogger karakib said...

The Eyewitness
عزيزي .. أعرف دولا أخري تقهر حرية شعوبها و تسخره و تنتهك أدميته و طفولته و لا تتقدم مقدار شبر واحد الي الأمام ... فهل تحلل لي لماذا

12:50 ص  
Anonymous chris said...

Hello
a small mark at the time of my passage on your very beautiful blog!
congratulations!
thanks for making us share your moments
cordially from France
¸..· ´¨¨)) -:¦:-
¸.·´ .·´¨¨))
((¸¸.·´ ..·´ -:¦:-
-:¦:- ((¸¸.·´* ~ Chris ~ -:¦:-
http://www.bloguez.com/coupdecoeurcoupdeblues/

12:15 م  
Blogger karakib said...

chris
monsieur chris j'ai vu ton blog .. merci pour votre visite c'est vraiment quelque chose remarkable q'un francais vient pour visiter mon blog ... je parle le francais mais je n'ai jamais penser que je peux ecrire en francais mes sentiment ou mes problems je peux les partager seulement en parlant mais pas en ecrivant ... je me questione si vous pouve' lire en arabe ou non
surtout je suis tres content de votre visite aussi la femme de mon oncle elle est une francaise .. il y a deux francaise dans ma famille l'autre c'estla femme de mon cousin ap+ monsieur chris et j'espere que tu vient ici une autre fois

8:08 م  
Blogger omas said...

fy youm men el ayam 7atla2y wara wedn el ensan,..Made In China...!!!!!!!

9:21 م  
Blogger karakib said...

omas
و فالحاله دي يا تري هنلاقي قطع غيار نضيفه و لا زي العربيات الصيني نبقي نرمي اللي دراعه يتكسر و نجيب غيره

12:58 ص  
Blogger abu_shakuush said...

الكثرة غلبت الصناعة زي ما غلبت الشجاعة :-)

4:28 ص  
Blogger omas said...

mmm,..momken neb2a disposable...!!
we momken neb2a categories,..ya3ny el chinese bardo mesh kolo nafs el quality....!!!
sa3et-ha 7anshof...!!

8:57 م  
Blogger karakib said...

abu_shakuush
يعني الكثرة مش حاجه وحشه أهه يا عمنا


omas
لأ بقي لازم يبقي في كواليتي كونترول :) ماينفعش كده أبدا ابدا
و بعدين لو كده نبقي نجيب ماليزي أهه كله كويس برضه

12:25 ص  
Anonymous وشوشات said...

الحكومة اللي تعايرنا بكتر عددنا؟ و لا احنا اللي نعايرها بموارد الدولة اللي ما شاء الله ربنا يزيد و يبارك و مش قادرة توفر لنا حياة كريمة و لا حتى حياة معقولة لكثير من مواطنيها؟

حزنت كثيرا للصياد اللي اتعمل عنه و عن اسرته تقرير في 90 دقيقة و حكى انه مرة فضل 48 ساعة من غير و لا لقمة تدخل جوفه.. و بنته عادي خالص بتتكلم عن ازاي همه لما ما بيلاقوش أكل بيقضوها مية و خلاص. يا ريت بأه الحكومة تحس على دمها و يبطل المسئولين يقولوا: ما انتوا كتير.. هنأكلكوا منين.

و بس.

6:48 ص  
Blogger karakib said...

وشوشات
الصياد اللي أنت بتتكلم عنه بيفكرني بفيلم قصير بطولة محمود السعدني عن صياد كان يحلم بأن يدخل أبنه الي المدرسة و كان ساقط قيد .. و كان بينطقها ساقط كيك :) و فضل يلف يلف نفسه يعلمه و فالأخر بينتهي بشكل كوميدي أنه بيقابل أحد الوزراء و يقدر يخش وسط الحراس و ده طبعا لا يحدث أبدا و أبنه دخل يتعلم و دخل المدرسة
و كان بيوصف حياته في مركب ليل نهار
في ناس عايشه في مصر حياة فعلا غريبه البوست بعد الجاي أنا كاتب عن واحد طفل من أطفال الشوارع عايش علي الهامش و باكتب يوميات له يا ريتك تبقي تقراها هو جزء تاني من مسلسل المهمشين الغلابة في بلادنا يا عزيزي
نهر النيل الذي وصفه منير في أحدي أغنياته ... النيل سؤال و مازال ما جاش عليه الرد ... من جد مين و لفين ما قالش عمره لحد ... و لا بيوصل و لا بيتوه ... واخد بالك يا وشوشات و لا بيوصل و لا بيتوه ... الكلمتين دول معناهم غريب لو تأملت فيه كيف لا يصل و هو غير تائه في نفس الوقت
شكرا لزيارتك
و أرجو دوام المرور

12:23 م  
Anonymous غير معرف said...

انا مترجم صينى وبتعامل كتير مع الناس دى والناس دول مش زينا احنا بنحب نعد نتكلم ونشتكى كتير اوى هما بيشتغلوا ويشتغلوا ويشتغلوا وعلى فكره الصين مرت بظروف اصعب بكتير جدا من ظروفنا اللى احنا عايشين فيها ومع ذلك تقدموا انتوا عارفين ليه الصينين بياكلوا الحاجات الغريبه زى الصراصير والكلاب والحاجات دى
لانهم فى يوم من الايام ما كنوش لقيين حاجه غير دى يا كلوها شو

12:50 ص  
Blogger karakib said...

Anonymous said
يا عزيزي أكيد مختلفين عننا
أكيد أكيد أكيد

11:11 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home