السبت، يوليو 19، 2008

أنت ... انا ... رياح الفراق

حبيبتي او يا من كنت انت
هل قلت أنت !؟ ما معني انت !؟ انت التي صنعتها في خيالي فاحببتها !؟ ام انت التي هي انت !؟ عذرا فأنا لا احاول التفلسف الأن
صدقيني لم اعرف ما معني انا ... الا عندما شاركت الأخرين وحدتي الاجبارية ... من قال انها اجبارية .. لعلها اختيارية ... هذا ايضا ليس موضوعنا ابدا
لا اعرف لما اجنح للفلسفة اليوم ... بأختصار ... لقد رأيت اليوم واحدة تشبهك كثيرا ... نفس الشفاة الصغيرة و الابتسامة الواسعة التي تكشف عن اسنان بيضاء متناسقة ... شفاة دربت نفسي لفترة طويلة لكي يستقبلها عقلي كشيء شهي للتقبيل مع انها ليست كذلك
و لكنني لم استطع اليوم من ان امنع نفسي عن ان اراها شهية لعلي احتاج لأن ابذل جهدا مرة اخري لكي اعود طبيعيا و اميز بين الشفاة الشهية و الشفاة الغير شهية مثلما بذلت مجهود لكي اطرد زياراتك المتكررة لي اثناء النوم بعد ان ذهبتي
هل تعلمين !؟ الشفاة الشهية ... الجسد الشهي .. ليس هو ذلك المتناسق و ليس هذا الذي اجتمع عليه معظم البشر علي أنه جميل
الشيء الشهي هو ذلك الذي نحبه
و للأسف يبدو أنني احببت قلوط خرا شخه كلب بلدي جربان ... لا تتعجبي من هذا الوصف الدقيق ارجوكي
انتظري ... انتظري .. اكملي القراءة يا فتاة
تعلمين حبي بمقارنة الحاضر بالماضي و ربط كل الاحداث بالتاريخ... دعيني اسهب قليلا في شرح التاريخ و ربط الماضي بالحاضر و المستقبل
عندما تركتني حبيبتي الاولي في سن صغير انتفخ مفصل ركبتي و المني كثيرا ... و حتي الأن مع تبدل الفصول يؤلمني هذا المفصل قليلا ... اسميه روماتويد الحب الاول ... اما انت فعندما تركتيني ... اصابني داء جديد في امعائي ... لم استطع ان امنع نفسي من القهقهه وسط الامتحان ... و اثرت دهشة المراقب و زملائي ... ضحكت بشدة عندما اكتشفت ان الطالب الذي يجلس خلفي في اللجنة يشاركني التجربة ... فقد كان يسعل بشدة كلما اطلقت العنان لهذة الريح العفنة التي تخرج من امعائي ... حسنا
لدي وصف افضل لهذة الرياح ... انه ذلك الصوت الصادر من اسفل و الذي تتبعه رائحة و لهذا وصفتك بهذا الوصف
فالاولي تركتني لأننا كنا اطفال في سنين المراهقة الاولي ... فتركت لي روماتويد الحب لأتذكرها كلما تبدلت الفصول
اما انت فكلما اصدرت ذلك الصوت المتبع برائحة ... اتذكرك ايضا
و اشارك الأخرين بك
فأعرف من أنا .. أنا و بكل صراحة اللي ضرطت من شوية

18 comments:

Blogger coffee break said...

ايه البوست ابو ريحة معفنة دة :)

5:34 ص  
Blogger Nsreen Bsunee said...

اوعي تكون بتتكلم جد
تصدق انت كرهتنى فى القبلات ازاى يا انتوك تجيب سيره القبلات فى وسط بوست زي ده اديني دلوقتى ربطت بين القُبل وبين كل ما ذكر فى البوست
لو ربنا كرم يعني وارتبطت ولا اتجوزت اكيد صاحبي حيدعي عليك
:))

5:51 ص  
Blogger HafSSa said...

كويس اني بعيدة عشان ما أشمش حاجة من روايحك الرومانسية

4:32 م  
Anonymous Basma said...

عقابا لك علي ذوقك الملخبط مافيش تعليق

8:59 م  
Blogger SnipER said...

تعبيراتك بقت ثورية ومتعمقة بعد مارجعت من مؤتمر الشباب القيادي
واضح اثار المأسسة عليك
قصدي المأساة عليك

9:55 ص  
Blogger karakib said...

coffee break

ههههههههه
نعمل ايه هو طلع كده مني

5:12 م  
Blogger karakib said...

Nsreen Bsunee
لأ لأ ده القبلات شيء جميل
جميل جدا جدا
بس المهم انه يكون في صدق قبل ما يكون في حب
الجملة الاخرانية دي حسستني اني اسامة منير
هههههههه

5:13 م  
Blogger karakib said...

HafSSa
كدة يا حفصة
كدة !؟ ده انا حتي كنت باقول محدش هيقول لي و لا يهمك غير حفصة
خلاص انا حاسس بيأس كده

5:14 م  
Blogger karakib said...

Basma
مش عايزة تسيبي لي تعليق :)) ماااشي طيب و انا كمان مش هارد عليكي :))

5:14 م  
Blogger karakib said...

SnipER
مش عارف ايه علاقة مؤتمر الشباب القياد بما هو مكتوب هنا ؟؟ مش فاهم التعليق نهائي ... ده بوست تهريج مالوش اي ابعاد ثورية نهائي
و بعدين حضرتك عرفت من فين اني كنت في هذا المؤتمر ... احب اكمل لك بس المعلومة ده مش اول و لا اخر مؤتمر احضره و يتم دعوتي اليه بصفة المدون
و تقريبا لم يؤثر في بأي شكل من الاشكال هذا المؤتمر للشباب القيادي

5:17 م  
Blogger SnipER said...

هاني يابابا .. اصحي
انا جهاد ياهاني :)))))

6:11 ص  
Blogger karakib said...

جهاد ؟؟ جهاد عبد العزيز ؟
انا استغربت من معرفة واحد لمعلومة ما اتقالتش الا في مكانين :) فرساي و عندك في البيت وقت التصوير !! قلت مش ممكن يكون في مدون تاني غيرنا عارف موضوع مأسسة المؤسسات دي :)) بس تصدق اول مرة اعرف اكاونت البلوجر بتاعك
هل ستعيد اكتشاف قارة اطلانتس المفقودة و لا ايه ؟؟؟ عموما التدوينة دي من ناحية الجودة هي رديئة للغاية
كنت مستني أي حد يقول لي كدة
بس محدش قال لي انها رديئة مش عارف ليه

4:56 م  
Anonymous so said...

انا كل مرة ادخل اقرأ وامشى وعمرى ما فكرت انى اعلق

بس المدونة دى استفزتنى جدآ ومكنتش مصدقة وانا بقرأ
مدونة غريبة واسمحلى مش جرائة دى .....
حاجة تانية
بغض النظر عن ان الاسلوب مش راقى خالص
وانا مش شايفة اى نوع من انواع التهريج وانا معتقدش ان ممكن حد يضحك الا للاستخفاف فقط

انا اسفة بس انا متوقعتش انى ممكن اقرأ حاجة زى كدة فى روبابيكيا

12:48 ص  
Blogger karakib said...

so
شكرا جزيلا لرأيك
و انا مبسوط انك قلتيه بكل صراحة
لقيت ناس كتير قرأتها و عجبتها
وضحكت
علي الاقل كويس انها استفزتك و خلتني اعرف انك بتقري المدونة

1:10 ص  
Blogger karakib said...

ملاحظة اخيرة علي هذة التدوينة
صاحب هذة المدونة العبدلله اللي هو بيكتب فيها يعني لم يدعي يوما انه ضد البذاءات
فلكل كلمة استخدامها في اللغة و محلها في الوصف حتي و ان كانت بذيئة
لم ادعي يوما انني من معارضي ادب قلة الادب علي حسب تعبير الاستاذ احمد شقير
فأنا اقرأ كل المدونات و يعجبني بعض التدوينات البذيئة و اقرأها و اضحك
لم ادعي ايضا انني كاتب او روائي او صحفي او حتي شخص موهبته فذة
و روبابيكيا هي مساحة حرة قبل أي شيء

3:50 م  
Blogger DantY ElMasrY said...

أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

6:58 م  
Blogger karakib said...

DantY ElMasrY

:) انت عايز تحبسنا و لا ايه يا عم

3:36 ص  
Blogger DantY ElMasrY said...

za3lan

5:30 م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home