السبت، أبريل 19، 2008

حبيبتي

لم أر شهابا بهذا الحجم من قبل ... فقد شق عتمة السماء ... اضاء الليل ... و ارعش النجوم
اليوم رأيت أكبر شهاب في السماء ... فارتعش قلبي ... دخل النسيم اللطيف الهاديء من اسفل قميصي ... فانتابتني رعدة لذيذة ككهرباء المتعة سرت في جسدي النشوة

حبيبتي سمراء بعيون بنية واسعة ... ترافقني ضحكاتها في دربي ... اري وجهها علي صفحة المياه يتبسم لي من وقت لأخر ... اغمض عيوني فأجدها مختبئة تحت جفوني ... تسألني ... هل انت حقيقي ؟؟ فأجيبها ... و هل يحتمل الواقع كل هذه السعاده دون أن يتزلزل و يتشقق ... ما هو بيننا اجمل كثيرا من أن يكون حقيقيا يا اميرتي الصغيرة

ما بيننا هو اسطورة اغريقية قديمة ... لا ... ليس اسطورة اغريقية ... بل هو ملحمة شعريه طويله ... لم يستطع نقاد الادب و الفن في أن ينسبوها لحضارة ما ... لهم كل الاعذار ... فلم يدخل احدهم الي مدينتك المفرحة من قبل

لم يرتشف احدهم عسل اعينك من قبلي

حبيبتي نبع عسل يفيض ... و من ثغرها نبع ماء فضي يروي ظمأ الملتاعين

حبيبتي صوتها وطن ... في ارتعاشاته اسكن ... بين جبال نهديها احتمي ... حبيبتي تسرق أذني و عقلي متي تكلمت ... فحديثها كالقبل ... و قبلها تخرج في صحرائي القاحلة نبع مياه فضي ... حبيبتي أنثي ... من الأنثي خرجت ... و الي الأنثي احب أن اعود ... حبيبتي جنية مسحورة عندما تتحدث

حبيبتي تهوي الحكايات فتشعرني أنني شهريار ... شهريار الذي لا يحب مسرور و لا سيفه البتار ... حبيبتي قتلت مسرور و اشاعت في قلبي السرور

حبيبتي تخرج الي بدلال من بين السطور ... قبلاتها كالخمر مسكرة

حبيبتي كشجرة نبق برية ... في صحراء قاحلة ... تتفجر من حولها اعذب العيون ... حبيبتي لا تعرف الا الحياة

حبيبتي يكتب عن شعرها اشعار ... حبيبتي تأتيني في الاحلام ... و تحكي لي الاسرار ... تترك شعورها علي وجهي و صدري فأشتم عبيرها ... حبيبتي ... سر ... من اعظم الاسرار
اليوم رأيت أكبر شهاب في السماء ... فارتعش قلبي ... دخل النسيم اللطيف الهاديء من اسفل قميصي ... فانتابتني رعدة لذيذة ككهرباء المتعة و سرت في جسدي النشوة
لم أر شهابا بهذا الحجم من قبل ... فقد اضاء الليل ... شق عتمة السماء ... و ارعش النجوم

25 comments:

Anonymous kiki said...

this one is soooooooo good . i can't find a word to describe how beautiful it is.

4:34 م  
Blogger HafSSa said...

ايه ده؟
انت لما قلت حبيبتي قلت بس خلاص حيعترفلي بحبه اخيرا
بس لقيتك كاتب انها سمرا و عنيها واسعة
و انا بالظبط العكس
فعرفت انه مش انا
اهئ اهئ اهئ

بس سيبك
نيجي للكلام الجد
معاني كلماتك جارفة
كشلال مياة رقراق
يغسلك لكن بهدوء
و يمتعك بخفة

عزيزي
دمت رائعا
و لسوف تدوم

تحياتي

6:38 م  
Blogger sarah la tulipe rose said...

" لم يرتشف احدهم عسل اعينك من قبلي"..يا سيدي!!

انا مبهورة
بجد مش لاقية كلام اعبر بيه
قبعاتي و طراطيري و كاسكيتاتي ارفعها لك!

9:31 م  
Blogger محمد صبحى said...

بجد الكلام م القلب وواصل على طول للقلب

تسلم إيدك

11:13 م  
Blogger mina said...

حبيبتي يكتب عن شعرها اشعار ... حبيبتي تأتيني في الاحلام ... و تحكي لي الاسرار ... تترك شعورها علي وجهي و صدري فأشتم عبيرها ... حبيبتي ... سر ... من اعظم الاسرار" معنديش كلام يوصف كلامك دة .... اسلوبك جامد جداً

12:03 م  
Blogger بنت القمر said...

يتسائلون ويفكرون حبيبتي من تكون
حد سعف مبارك

10:21 م  
Blogger Moon-baby said...

شعرت ان حبيبتك احدى الشخصيات الاسطورية...لا تنتمي الي تلك الحقبة الزمنية التي نعيش فيها....و انها فقط بمخيلة الكاتب.

احسست بقدر من الحرية عندما حلقت مع كلماتك و تذكرت كلمات من احد افلامي المفضلة :
“But only in their dreams can men be truly free.It was always thus and always thus will be
.”
Dead Poets Society

مش محتاجة اقول لك حلوة و اسلوبها جميل و الخيال فيها جميل :)

12:37 ص  
Blogger Darweshe said...

ازيك ياهانى واحشنى والله تصفحى لمدونتك ..
تحياتى
يالتوفيق

حركة الفيسبوكيين لأسقاط مبارك
أنضم الأن

http://www.facebook.com/group.php?gid=11913159095

3:19 ص  
Blogger Islam Attia said...

اطلع من دول يا لئيم (; ' غمزه '

D:

12:12 م  
Blogger tota said...

ايه ده يا هانى
اللى بتقوله يفوق اى خيال اذا كان الواقع قد يتشقق ما بال الخيال هل يا ترى يتصدع فيمكن ان نبحث عن ما بعد الواقع والخيال

يا له من احساس عجيب حلم لكن حلم جميل ليس على الارض المتربه مثيله
فعلا عجبتنى التدوينة الرومانسية الناعمة دى

مقلتليش انك رومانسى كده :)

1:22 م  
Blogger DantY ElMasrY said...

من جديد اعاد هانى بتاع البيكيا اكتشاف الشهب
كما اعاد اكتشاف الحب .خايف اقول انى حبيتها من كلامك عنها لحسن يتمونى بالخيانة

9:03 م  
Blogger Desert cat said...

يا بخت حبيبتك بكم المشاعر والاحاسيس دى كلها

7:18 م  
Blogger Sherif said...

رقيق وصفك .. هذا ليس جديد عليك

كل عام وانت بخير

8:04 م  
Blogger نهى جمـال said...

حبيبتي سمراء بعيون بنية واسعة ... ترافقني ضحكاتها في دربي ... اري وجهها علي صفحة المياه يتبسم لي من وقت لأخر ... اغمض عيوني فأجدها مختبئة تحت جفوني ... تسألني ... هل انت حقيقي ؟؟


تحية بعرض السما
وصفاء الحب هنا

شكرا لك :)

10:17 م  
Blogger Nsreen Bsunee said...

يا بختها

:)

صدقنى لو قلتلك انك افسدت عليا كل القصص والاشعار اللى قريتها او حاقراها عن الحب

لانه ببساطه حيفضل الكام سطر بتوعك دول هما الافضل من كل اللى قريته ومن كل اللى حاقراه

خلاص انا حابطل قرايه احسن


:)

كل سنه وانت طيب يا هانى

5:38 ص  
Blogger sarah la tulipe rose said...

bonne fete ya hany :))
كا عام وا نت بخير..خلاص بقي افراج و عودة الي الالبان و الجبن و اللجوم..ولو انك قلت قبل كدة انك مش بتحب اللحمة!
كل عام وجميع من معك بخير و صحة و عيد سعيد انشاء الله

2:39 ص  
Blogger lastknight said...

لا حول ولا قوة ألا بالله .. مالك بس ياهانى ؟ ماكنت بعقلك و كويس .. و انا لسه شايفك من كام شهر زى الفل و مبسوط .. تروح تحب و تجيب لنفسك وجع القلب تانى ليه ؟
ربنا يسهل و تكون القصه كلها نوبة رومانسيه طارئه تعدى و تروح لحالها بدون خسائر فى الأرواح
و لو قلبت بجد .. يبقى ربنا معاك

6:48 م  
Blogger غراب said...

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
.............................

جميلٌ وصفك

:)

5:09 ص  
Blogger 0987654321 said...

يعطيكم العافية على ها الموقع الرائع
ويشرفني دعوتك لزيارة موقعي
http://araball.net
منتدايات زوايا عربية
http://araball.net/vb/index.php

5:31 ص  
Blogger شــــمـس الديـن said...

:)

كم احب ان اري تشبيهاتك الجميلة الممتعة

خالص التحية لقلمك المبدع

7:35 م  
Blogger عـمـرو قـطامـش said...

لا فض فوك

4:56 م  
Blogger karakib said...

الي كل اصدقائي المعلقين
جزيل الشكر لأهتمامكم
أنا في حالة لا تسمح لي بالرد علي كل التعليقات
شكرا لتشجيعكم لي

2:06 ص  
Blogger miromohsen said...

يا خبر أبياااااااااااااااااااض، هو لسه في ناس رومانسيه كده؟
بجد أكثر من رائعة و الاسلوب خرافي...
ما شاء الله، بالتوفيق دائما.0

3:59 م  
Blogger karakib said...

miromohsen
طبعا في ناس كده :) بس دي مش رومانسيه
ده اجمل الشعر اكذبه سعادتك
:))

6:15 م  
Blogger miromohsen said...

بما أنك تتحدث عن الشعر، من فضلك شرفني بقراءة القصيدة الوحيدة (لحين اشعار اخر) الموجودة بمدونتي.

10:35 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home