الأحد، مارس 09، 2008

ريشات لامعة ناعمة


ارتدي النظارة منذ كان عمري ستة اعوام ... في عامي الثاني للحضانة ... وضعوا علي وجهي قطعة بلاستيكية من دائرتين ... واسعتين للغاية ... تبدو كنظارة للبحر ... تضحكني تلك الصورة وسط الاطفال و انا اقف بينهم رافعا رأسي للسماء ... ابدو كطفل ابله ... لا ينظر الي الكاميرا كما يفعل جميع اقرانه ... زاد الامر بلها و حمقا تلك السلسلة المعدنية فضية اللون .. الملفوفة من حول رقبتي لكي لا تقع النظارة من علي وجهي و انا العب ... بالرغم من انه لم تكن من هواياتي لعب كرة القدم ... فلم يكن لدي فائض من الطاقة ... نولد جميعنا نباتيين و يجبرنا اهلنا علي اكل اللحوم .. كنت اعاني من انيميا لأني لا اكل اللحوم كرهتها و انا صغير و اكلتها علي مضض عندما كبرت
و في سن الثامنه .... اتوا لي ببطة صغيرة ... كانت كقطنة ذهبية اللون ... ربيتها حتي كبرت فوق سطح منزلنا و لعبت معها ساعات طويلة حتي صرنا اصدقاء ... كانت تتبعني اينما ذهبت ... و في يوم مشئوم .. ذبحوا صديقتي ليأكلونها ... لم اتحمل الصدمة ... و من يومها و حتي الأن لا اكل البط ... فهو صديق ... هل رأيتم احدا يذبح اصدقائه ليأكلهم ؟؟ لا يمكن
كسرت نظارتي ... منذ اسبوع ... بحسبة بسيطة ... يمكنك معرفة انني ارتديها منذ تسعة عشر عام ... و لا اري بدونها ... عزيت نفسي بأنني سوف امارس التأمل لفترات طويلة ... و لكن كيف امارس التأمل ؟ و ما علاقة هذا بالنظارة المهشمه ... سأخبرك ... منذ عدة اعوام و في احدي النشاطات التي اشارك بها ... جلست امامنا معلمة التأمل ... و بدأت تخبرنا كيف يمكننا تأمل الكون ... اجلس وحيدا ... اختار اي مكان يعجبك في هذة الحديقة الخالية ... و لتصمت ... ممنوع الكلام تماما ... و لتنصت جيدا لحفيف الاشجار ... و لأي حركة و لو بسيطة من حولك .. غمض عينيك ... (هذه النصيحة اغمض عينيك ... و ها هي النظارة اليوم مكسورة ... مغمض غصب عني يعني ) و اكملت تعليماتها ... استشعر النسمات الهادئة و هي تمر من علي وجهك بهدوء و بين خصلات شعرك ... استنشق الهواء النظيف بهدوء ... شهيق .. زفير ... هاديء ... و لنعد جميعا هنا بعد ساعة لنتحدث قليلا
و بالفعل اغمضت عيناي بعد ان افترشت الارض بعيدا عن باقي المجموعة ... و حاولت ان افعل كما قالت لنا المعلمة ... لكي اتأمل ... و لكن كان التمرين الاول للتأمل في نظرها فاشلا تماما بالنسبه لي لأنني
و بكل بساطة
نمت
و لكن لم يذهب التمرين الاول للتأمل هباء فقد تأملت في غية الحمام القريبة ... طيور الحمام ... لا تتزوج الا بواحدة ... و تظل وفية لها طوال عمرها حتي تموت ... رأيت الحمام يطير في سرب بديع المنظر
و نزلت حمامتين بجانبي ... يلتقطون الزلط الصغير جدا من فوق بلاطات الطريق ... يساعدهم في هضم الحبوب و طحنها بداخل امعائهم ... هكذا اخبرني والدي ... اقتربوا مني يومها بمسافة لا تتعدي العشرين سنتيمتر و تبعهم باقي السرب ... اقتربوا جميعهم بشكل غريب و نظروا الي ... و نظرت اليهم .. و اصدروا اصوات مكتومه لطيفه ... تاملت في الوان ريشهم ... و ذيولهم و رؤوسهم الجميلة ... جسدهم المكسو بالكامل بريشات ناعمة لامعة ... و ذهبوا ... و استغرقت في النوم بعدها
و لكنني عندما استيقظت ... قررت انهم اصدقاء ... و لا يصح بالنسبة لي ذبحهم و اكلهم ... لأنهم ببساطة ... اصدقاء
و قد كلفني ذلك سخرية جديدة من كل افراد العائلة ... كلهم يعرفون انني لا اكل البط لأنني ربيت بطة صغيرة و ذبحت
و عندما سألوني لماذا ترفض اكل الحمام
قلت لهم انه نظر الي في اعيني ... و انني عندما نظرت جيدا في عينيه المسالمه ... قررت ان لا اشارك في قتله حتي و لو كان باكله
و في اخر مرة من حول مائدة الطعام جلسنا و في وسطنا اكلة حمام سألني احد اقاربي راسما الدهشه علي وجهه ... لماذا لا تأكل الحمام معنا ؟؟ ده طعمه جميل
اجابه والدي و هو يضحك ... اصله بيبص له في عينيه ... و استغرق الجميع في القهقهه
بديت لهم كشخص غريب الاطوار ... مجنون لا يأكل الحمام لأنه ينظر له في عينيه ... و اثناء استغراقهم
في الضحك ... سافرت انا في تلك اللحظات الي الحديقة التي تعلمت فيها درسي الاول للتأمل و رأيت اصدقائي يلتفون من حولي و ينظرون الي و هم يلتقطون الزلط الصغير جدا من فوق بلاطات الطريق ... لكي يساعدهم علي هضم الحبوب فابتسمت لهم ... و يبدو ان ابتسامتي اعطت لقريبي الفرصه لأن يكمل حديثه عن اكل الحمام ... فبادرني هذا القريب بلهجة ابوية بمعلومته ... و كأنني لا اعرفها

بس ده اكله حلال
!! فاجبته باجابة مقتضبة ... انا ماقلتش انه حرام



انا مبحبش اكل حمام
---------



بعد ان انهيت كشف العيون و تسلمت النظارة الجديدة قررت ان اقول لكم
ارجوكم ... لا تأكلوا اصدقائي

50 comments:

Blogger DantY ElMasrY said...

عمرك اتكلمت مع بطه؟
انا اتكلمت مع بطه بالإشارات وفهمتها تعمل ايه
بس حسيت انها بتستغرب من طلباتى
كانت بتعوج راسيها على جنب كدا وكأنها تتسائل :ماله دا؟

3:09 م  
Blogger زمان الوصل said...

طول الويك إند اللىّ فات كنت على بالى :) أصل بافكّر أشترى لابن أختى عصافير و مالقيتش حد غيرك على بالى أسأله فى الموضوع ده :) حاسّه إن الارتباط بكائنات جميله و رقيقه من الصغر بيربّى فى الإنسان حاجات جميله زىّ حالتك كده ..

كمان ابتسمت أوى أمّا لقيتك بتتكلّم عن الحمام عشان "على" -ابن أختى- له فتره معجب جدّا باليمام اللىّ بيقف على الشجره اللى جنب الشبّاك !! مش عارفه فيه شبه كبير فى الصفات و الطباع بين الحمام و اليمام ولاّ لأ بس باحسّهم الاتنين قرايب :)

مبروك النضّاره الجديده ..

3:22 م  
Blogger la3lahakhier said...

اول مرة ازور المدونة
البوست فعلا هايلة
تحياتى

10:53 م  
Blogger يقول أنى امرأة said...

مشكلة الارتباط بالاشياء الحية او حتى الجماد تؤرقنى دوما و لكنى لم اصل لهذة المرحلة المؤلمة للنفس انت لا تحرم نفسك فقط من متعة الاكل
دة بجد عذاب

بوست رائع

11:54 م  
Blogger يا مراكبي said...

لأ معلش ما أعطلكش وما أوعدكش

حتى لو الحكاية دي هي اللي هتخسرنا بعض

هآكل الحمام والبط وكل أصحابك إياهم دول

12:13 ص  
Blogger VioLotus said...

GREAT!!
i thought i'm the only one who might be vegetarian because of this reason.. and i got loads of teasing too
it feels great to find someone who can really understand^^

6:33 ص  
Blogger HafSSa said...

والله انا مقتنعة كمان بحكاية ان الانسان بيتولد نباتي و اهله هما اللي بيعودوه على عادة اكل اللحوم

لاني من صغري مكنتش بحب اللحمة لله في الله
و بجميع انواعها سواء بيضاء او حمراء
و فضلت فترة معاندة مع امي لمدة سنة تقريبا مش باكل غير النباتات و المزروعات
و كنت حاسة اني كويسة
لكن ابتدا بقى عصر القهر و الجبروت و القهر و كنت باكل بالتهديدو الوعيدو ما هو اكتر من ذلك
و الغريب ان كتر اكل الحاجات دي مش كويس
و يقال في بعض الحكم الغذائية ان كل ما كان موجودا قبل خلق الانسان هو افضل له
يعني بس النباتات و الاسماك
لكن بقر
خرفان
دواجن
مش كويس
عن نفسي مش باكل حاليا غير فراخ و لما الفلو شاطت فيهم مبقتش الاقيها عشان اكلها
و لحمة مافيش
لكن بصراحة
و مع وجود معزة جامدة ليك عندي
امي بتعمل حمام محشي
مهما حاولت مقدرش اقاومه
لكن ابشرك اني باكله بالكتير مرتين في السنة و خلاص
فهل تقدر تسامحني؟؟
و لعلمك نفس قصتك مع البطة حصلت لنا مع ارنب كنا مربينه و بنحبه اوي و مسمينه فني بني و كنا بنهشتكه جامد اوي
و في يوم اكلنا لحمة حلوة و اهلينا قالولنا د ي فرخة بس كبيرة شوية
لكن لما طلعنا السطوح و اكتشفنا اختفاءه المريب فهمنا انه بيرقد في سلام الله مع كمية مهولة من الاحماض الامينية و البيبسي و السلططة في قاع امعاءنا و اصابتنا حالة تقزز مش طبيعية و كرهنا نربي حيوانات بعد كده لما عرفنا سر النية المبيته لاهالينا و ترحيبهم المفاجئ بالموافقة على شراء الارانب و الكتاكيت
شكلهم كانوا ناويين على مشروع
عن نفسي لما ربنا يرزقني بعيال عمري ما حجبرهم على اكل شئ هما مش حابينه
لان الطفل مهما كان صغير لكنه بيستشعر و بيستطعم اللي بياكله
و لكنها سلطة الامهات
ربنا يسامحهم بقى

10:21 ص  
Blogger Blank-Socrate said...

على فكرة

لولا انى باحب الفراخ كنت بقيت نباتى
بصراحه فعلا انا باحس ان ذبح الحيوانات و الطيور حاجه اوفر افضل لو منعملهاش

12:57 م  
Blogger واحد مش فاهم حاجة said...

تفتكر ان سر الحب دة

وراة ان الحيوانات والطيور مش بيتكلموا

تفتكر لو البنى ادمين كانوا بيتعاملوا

بلغة الاشارة

او لغة العيون

كنا

هانحب بعض اكتر

معلش بعدت عن فكرة البوست

بس حاسس ان العيون هى الشى الاصدق فينا

3:32 م  
Blogger توتة توتة said...

بص بأى انا مقدرش مكلش اصحابك عشان انا مقدرش على اي حاجة بريش D: و كنت عايزة احضر دروس التأمل دي ممكن تقولي اشترك فيها ازاي ؟؟

4:00 م  
Blogger Ahmed said...

أنا مش مقتنع إن الإنسان بيولد نباتي وأهلنا بيعلمونا إننا نأكل اللحمة، الإنسان أسنانه معمولة علشان تقطم اللحمة وليه أنياب لو كان بيصيد كان قدر إنه يصطاد بالفعل.

بس للأسف أنا عندي إزدواجية فظيعة بالموضوع ده .. مش بأكل الحمام ولا الأرانب ولا البط، بس ممكن أكل الفراخ وبالعكس بحبها أكتر بكتير من اللحمة بتاعة البقر يعني ...

ليه مبحبش أكل الحمام ولا الأرانب ولا البط ؟! لأنها كائنات لطيفة وبحبها وبتحسسني بأنها ذكية وفاهمة .. على عكس الفراخ اللي بحسها كائنات غبية شوية ..

:)

9:00 م  
Blogger nirfana said...

انا مثلك
لا آكل الحمام وعندما يسألوننى عن السبب
اقول لهم انه مثال رائع للعاشق وأنا أكره ذبح العشاق

باختصار بيصعب عليا اوى
ومبيجليش قلب اكله

انما البط بقا
بحبه يا هانى اعمل ايه ؟
ومهما عملت انت وصحبتك البطة بردو هآكلها ، ولو زعلت انت حر بقا


انا ضحكت من البوست ده
حسيت قدامى طفل روحه ناصعه بيحكى
وحبيت الاحساس ده اوى فيك


ابقا عدى على مدونتى
عايزه رأيك فى حلم حلمته هناك
وانت عارف قد ايه رأيك يهمنى




نهارك سعيد
يا اغلى واطهر روح عرفتها

6:37 ص  
Blogger بنت القمر said...

ممكن احط لينك للبوست ده عندي
اه ممكن
شكرا
العفو
بس اتفق مع يا مراكبي ولا اللحوم تعامل نفس المعامله ولا البط حرام والمعزة حلال
قال الحاج غاندي رحمه الله لما لا تأكل اللحم
قال حتي لا تصبح معدتي قبرا لكائنات اخري
وبعدين يا عم انتوا صايمين طول السنه وانتوا ناقصين

8:42 ص  
Blogger karakib said...

DantY ElMasrY
التواصل مع الحيوانات او الطيور ما بيكونش بالكلام لأننا بننتمي لعوالم مختلفة
زي بالظبط لما تكون بتتواصل مع واحد بيتكلم لغة انت ما بتفهمهاش
هندي مثلا .. او صيني او تشيكي
اكيد مش هيفهم انت بتقول ايه بالكلام
انما بالنظرات و بلغة الجسد
اكيد اكيد هيفهم لأنه النظرات و لغة الجسد تعبر عن 70 فالمية من ما نريد ان نقوله و الباقي بالكلمات المسموعه
حتي و ان كنا بنتكلم نفس اللغة
هي عوجت راسها و انت فهمت انها مش فاهمه من لغة الجسد
صدقتني بقي :) ؟؟ مش هينفع بالكلمات
اللغة دائما عاجزة يا صديقي

10:41 ص  
Blogger karakib said...

زمان الوصل

انا علي بالك :) يااه دي حاجة تخليني مبسوط بجد انه من الكلام اللي باكتبه ممكن حد يفتكرني .. و ليوم كامل كمان
ربنا ينور لك يومك و يسعدك يا رب زي ما فرحتيني
شوفي بالنسبة للعصافير الاسترالي هي الافضل لأنها بتخلف بسهولة و مش محتاجة رعاية جامدة و تن العصفور من خمسة لعشرين جنيه حسب سنة و شكلة و الوانه ... انا بحب الازرق و تمنه رخيص و لونه حلو و رايق
اهم حاجة تأكدي انه رجليه الاتنين موجودين و ديلة كامل و جناحة مش مكسور و مش تخين و ريشة مش بيلمع اوي لأن كل الحاجات دي معناها انه لا ينجب
و مهم اوي القفص يتعلق في مكان عالي اوي بحيث يبقي العصافير شايفه الناس و الناس مش شايفاهم ... بلاش لعب معاهم من قريب كمان و لا حد يحط ايده عالقفص لأن ده بيسبب لهم ازعاج و بيبقوا عصافير زينة و بس و مش بيعيشوا حياتهم طبيعي
و اشتري لهم كالسيوم اللي هو السمك الابيض بتاع السبيط ده ... مهم اوي في بناء عظامهم ... العش الخشبي و الفروع الخشبيه لازم تكون ما بتتهزش خالص جوا القفص ... دي حاجة مهمه جدا
اكلهم هو البلكم و الدنيبة و الفلارس ... دايما اطلبي من المحل اللي بتشتري منهم يديكي خلطة لأنها بتفرق في النسب ما بين صيف و شتا علشان ما يتخنوش و يربوا دهون علي جسمهم و يتعبوا ... الذكر البالغ علي منقاره في لون ازرق واضح جدا ... و الانثي ابيض او احمر داكن و في حالة الاحمر الداكن ده معناه انها هتبيض قريب و ده هو المطلوب لأن هي دي متعتهم و سعادتهم الحقيقية انهم يربوا زغاليل صغيرة و يأكلوهم ... و اول ما يخرج زغلول صغير من العش الخشبي ... لازم يتشال من وسط ابوه و امه لأنه للأسف ممكن ينسوا انه طفلهم و يعتبروه دخيل و يضربوه لحد ما يتعور و في اسوأ الحالات يقتلوه ... تخيلي انه حتي العصافير ممكن تموت بعضيها لو حسوا بعدم الامان !! شيء غريب
ما علينا
لو اتزنقتي في اي حاجة و في اي صنف عصافير او ازاي يتربي ايميلي موجود ابعتي لي هاقول لك كل اللي انت عايزاه بس يفضل العصفور الاسترالي للمبتدئين في تربية العصافير .. و لا الكناريا و لا الزبرا و لا الباركاديلو و لا اي نوع بغبغانات علشان تربيتهم صعبة شوية
------------
اما عن تشابه الحمام و اليمام .. فرأيي انه اليمام اكثر وداعة و هدوء
مرة والدي مسك واحدة علي سور سطح البيت
قرب منها و مسكها و هي واقفة ساكتة و مش خايفة ... مش هانسي شكلها و هدوئها و وداعتها و برضه مش هانسي ثورتي و انا طفل لما والدتي قالت ممكن ندبحها و ناكلها ... و الحمدلله .. سابوها تطير :) حياتها انقذت و استردت حريتها
و لكنها لم تفقد وداعتها مع ذلك :)
نهارك زي الفل

10:56 ص  
Blogger karakib said...

la3lahakhier
قصدك اول مرة تشرفي مدونتي .. نورتي المكان و ارجو دوام المرور
و شكرا لثنائك علي ما كتبت


يقول أنى امرأة

لكل شيء جانب ايجابي ... متعة الاكل لا تقارن ابدا بمتعة مشاهدة تلك المخلوقات المدهشة
متعة الاكل لا تقارن ابدا بمشاهدة مخلوقات مثل هذة شاهدة علي قدرة الله و علي كل هذا الجمال
نفسي غير متألمة ابدا .. بالعكس ده هي دي الحاجات اللي ممكن تكون مخلياني قادر استحمل قرف الدنيا و البشر
نورتيني :)

10:59 ص  
Blogger karakib said...

يا مراكبي
كده يا بشمهندس احمد :) ماليش خاطر عندك يعني ؟؟ لا لا مافيش حاجة ممكن تخسرنا بعض
بس جرب تشوف المخلوقات دي بنظرة اخري غير انهم اكل ... بس جرب
و بالهنا و الشفا :)

11:01 ص  
Blogger karakib said...

VioLotus
ما هو المخلوقات الفضائية لازالت تسكن كوكبنا هذا ... و لا زالت تملك القدرة علي الدهشة و السعادة
:)
انا متأكد من ده


HafSSa

طبعا يا حفصة كلنا بنتولد رافضين لأكل اللحوم و نباتيين بصي علي اي طفل هتلاقيه مش بياكل لحمة .. لكن ممكن ياكلها في حالات بسيطة .. و احنا هنا بنتكلم عن الغابة
انه ما يلاقيش زرع ياكله و بما اننا مش عايشين في الغابة فمافيش حاجة تغصبنا علي اكل ما نعتبره صديق

بالنسبة بقي لأكلك اصدقائي الحمام فهطلب منك طلب واحد
بصي عليه و هو صاحي من قريب ... و بعد كده شوفيه و هو مدبوح و ني
و لو قدرتي تاكلية بعد كده
ابقي قابليني

عارفه ... هاقول لك سر محدش يعرفه
انا مابكلش ارانب برضه :))) أه واللهي ما باكلها
اصل الارانب دي نلعب معاها ... نطبطب عليها ... نمسكها شوية و نسيبها تجري بعد كده ... نتفرج علي اولادها حتت اللحمة الحمرا اللي بتتولد عاميه و بتبقي شبه الفئران و بعد شوية فروتها البيضاء تظهر و عينيها تفتح و تقعد تقرض في كل حاجة خشب .. جزر .. و تحفر انفاقها تحت التراب و تولد و بعد شوية الارنبين يبقوا 14 او 18 ارنب و ال14 او 18 يبقوا ... 88 او 100 ارنب و يكتروا و يملوا الارض الخضرا بلونهم الابيض زي اللؤلؤ المنثور في الارض
و لونهم البني و شكلهم المقوس في الضهر وودانهم اللي بتترعش و دافية اوي و بقهم الصغير اللي عمال يتحرك يقفل يفتح يقفل يفتح
لا لا مش ممكن حد ياكل ارانب
الارانب
و البط
و الاوز
و الحمام و اليمام و العصافير
نلعب معاها
لكن ندبحها !! و ناكلها !! انا ما اعملش كده

11:11 ص  
Blogger karakib said...

Blank-Socrate

و انا كمان بحب اكل الفراخ
بس بشرط
انها تكون متقطعة بحيث اني ما اشوفش الفرخة كاملة قدامي
بتبقي عامله زي الفرخة المقتولة
انا ما اكلش فرخة مقتولة
و لما باشوف شكل فرخة كامل قدامي استحالة !! استحالة اقرب منها
لازم تتقطع حتت
غير كده ما اكلهاش



واحد مش فاهم حاجة

لا طبعا ما بعدتش عن فكرة البوست و لو قريت تعليقي لدانتي المصري هاتلاقيني قايل له انه لغة الجسد اهم بكتير من لغة الكلمات اللي معظم الوقت بتكون عاجزة
اقرا تعليق دانتي و تعليقي علي تعليق دانتي
شرفتني و اتمني دوام المرور

11:14 ص  
Blogger karakib said...

توتة توتة
كده !؟ بقي بعد كل الكلام ده معتبره كل المخلوقات اللي بريش حاجة واحدة ؟ كلها اكل :))) ليه كدة يا توتا؟
ليه يا توتا كدة ؟
كدة ليه يا توتا ؟
مااااشي :)) دروس التأمل دي كانت في نشاط مدرسي .. ماينفعش غير طلبة المدرسة يشتركوا فيه و خريجينها لو كملوا في نفس النشاط ... بس التأمل ده شيء مش معجزة يعني ... سهل و موجود له كلام كتير اوي عالنت سهل تقريها و تطبقي ده و الافضل انه يكون في حد بيحاول يبتدي ده معاكي علشان تتبادلوا الخبرات




ahmed


سبحان الله !! كأنك بتتكلم عن لساني تمام
--------------
ليه مبحبش أكل الحمام ولا الأرانب ولا البط ؟! لأنها كائنات لطيفة وبحبها وبتحسسني بأنها ذكية وفاهمة .. على عكس الفراخ اللي بحسها كائنات غبية شوية ..
---------
بس برضه ما اكلش فرخة لو اتحطت قدامي كامله
لازم تتقطع حتت صغيرة اوي بحيث اني ما احسش اني باكل فرخة مقتولة
------
اما عن وجود انياب لدينا .. فممكن يكون احدي تطورات الانسان لأنه بقي بياكل لحوم .. ممكن
لكن اللي لاحظته انه الاطفال لو محدش اكلهم لحمة
مش هياكلوها ابدا

11:22 ص  
Blogger karakib said...

nirfana

انا ازعل منك !؟؟ لا طبعا ما اقدرش
بس شكلي هازعل منك يوم الخميس الجاي :))

غريب امر تذكرك لحلم مثل هذا يا نيرفانا
زي ما قلت لك مش بافتكر الاحلام بسهوله الا لو مقرر و بعزيمة اني اقوم فاكرها مهما كانت
الكلمتين الاخرانيين دول بسطوني اوي بجد
ربنا ينور لك يومك زي ما بسطيني



بنت القمر

ده كلام ده ؟؟ يعني اصحاب المكان بيستأذنوا انهم ياخدوا حاجة ؟؟ ينفع برضه .. و بيقولوا شكرا كمان
لأ لأ مينفعش يا بنت القمر انت عارفه انه المكان مكانك و اللي انت عايزاه تاخديه من غير ما تقولي طبعا
-------
مش قصدي احرم و احلل
انا اقل من كده بكتير .. و لا ينفع احرم ما احله الله
طبعا اللي عايز ياكل الحمام و البط لازم ياكله لأنه حلال اكيد مفيهاش كلام
-----------
قال الحاج غاندي رحمه الله لما لا تأكل اللحم
قال حتي لا تصبح معدتي قبرا لكائنات اخري
وبعدين يا عم انتوا صايمين طول السنه وانتوا ناقصين
----------
تصدقي الراجل غاندي ده له كلام كده بيعجبني اوي ... نظرة حلوة اوي
كلامه حلو بس خلاني اقرف من بطني ! و حسسني بأنها فعلا مقبرة لحيوانات اخري
بس ده برضه مش معناه انه اكل اللحوم حرام .. مينفعش اقول كده طبعا
غاندي كانت له فلسفه في الحياه
ششايف انه حتي او تنت مختلف معاها
الا اني لازم احترمها
-----------
بعدين الصيام معظم ايام السنة مش مجهد و لا حاجة .. فعلا صدقيني الاكل النباتي بيهدي الاعصاب و يخلي الواحد اقل حدة

11:32 ص  
Blogger Sherif said...

مع حبى واعتزازى الشديد بك .. وبرقة شعورك ورهافة احساسك ..

لااستطيع صديقى العزيز ان اعدك بهذا .. اطلب منى مايعجبك ..

دعنى اقول لك ان الحمام وهو من أروع الامثال التى يمكن للانسان ان يتعلم منها الحب والعاطفة والغزل وآداب الوصال بين الحبيبين .. واليمام كذلك ومخلوقات كثيرة .. ليست بأغلى من الانسان نفسه الذى نراه مذبوحا فى كل مكان ولا نملك حياله شيئا ..

أترانى أبالغ ؟ .. لاأدرى ..

جميل فى وصف احاسيس راقية كعادتك

12:34 م  
Blogger Moon-baby said...

:)

:)

اعدك بالا اكل البط و لا الحمام و لا الارانب..فانا اتقزز من شكل الارانب، و بيصعب علي الحمام...تلك الطيور الجميلة الرقيقة..و البط "تقيل" :)

ساعات الاهالي بيعملوا في الاطفال حاجات..تبدو عادية و طبيعية و لكنها تترك اثرا يدوم خاصة مع الاطفال االمفرطة الحساسية..انا اتعمل فية نفس الحركة بس مع الكتاكيت..و فضلوا مفهمني ان الكتاكيت لما كبرت بأت توسخ المكان ..فقال ايه ودوها للبوابة و انا زي الهبلة اسأل كل اليوم البوابة الفراخ عاملة ايه ...لحد ما قالولي يوم اني اكلت الفراخ و قولت عليها حلوة لما سألوني كمان!!!!:((

بس انا متعقدتش ..لسة باكولها:)

عجبتي و صفك او كلامك عن التأمل..حسيت براحة كدة

بالنسبة ان الانسان بيتولد نباتي، انا مش متفقة معاك...سمعت قبل كدة ان الاصل في الانسان انه نباتي و لكن بعد السقوط و دخول الخطيئة الي البشر، الطبيعة النباتية اتغيرت...

nice post :) i felt that baby hany was talking

12:38 ص  
Blogger AD sabry said...

i saw once Duck slashed in TV, an i stopped eating it for month,but its really nice doing this , its really beautiful feeling.

3:46 ص  
Blogger على باب الله said...

ها أكل البط للأسف

بس مش ممكن آكل الأرانب لأني بصنفها مع القطط كحيوانات أليفة

لكل منا أصدقاءه

---

7:35 ص  
Blogger ahmEd_H said...

يخرب بيتك عبقرى

انا كمان مابكلش اصحابك البط بس أصحابك الحمام موعدكش !! بس فعلا انا ما بكلش اى حيوان او طائر حصلت عشرة بينا !!

انا بعشق الحيوانات و كل لما بفتح باب شقتنا القطط بتجرى جوا الشقة

تحياتى

11:17 ص  
Blogger زمان الوصل said...

ألف ألف شكرا يا "هانى" بجد ممتنّه لهذه المعلومات جدّا .. ربّنا يسعدك و إن شاء الله أول ما الحلوين ييجوا هابعت أستشيرك

*-->)--

"دى ورده إنترنتيه :)"

4:38 م  
Blogger يَحيى المِصري said...

عارف أنا برضه كنت باقول أكل البط و الحمام و الأرانب غلط
لكن الفراخ تستاهل اللي بيحصل لها

11:28 م  
Blogger sarah la tulipe rose said...

ضحكتني كتير في الاول..نمت في حصة التأمل؟؟!!
كان فيه كاتب- برنارد شو باين- كان نباتي و بيقول علي الحيوانات انهم اصدقاؤه و هو لا يأكل اصدقاءه..زمان كان بابا بيربي الحمام و كنت باحب اوي الحمام الهزاز الي شبه الطاووس كان شيك اوي و يمشي بمنتهي الغرور!
انا الي بازعل فعلا و انا باكله الارنب!..اصله تحس انه حيوان اليف ممكن تربيه في البيت و باصدم لما باشوفه في الملوخية!
ومن ناحية طلبك الاخير.متخفش متهيألي الناس مش حتاكل لحمة خالص بعد كدة لظروف اقتصادية بحتة
ملحوظة..اصحاب النظارات دول بيشوفوا الي محدش تاني بيعرف يشوفه بس انا لبستها علي كبر شوية ..الثانوي العامية علمت معايا!

2:37 ص  
Blogger المفقوعة مرارتها said...

انا باأعشق اكل الحمام وماوعدكش اني هابطلها
انا هابعت اشتري جوزين بس علي الله الاقي اصله شاحح عندنا حبتين
ماتزعلش مني بس ماقدرش ابطل دعه ادمان ياعم

9:22 ص  
Blogger Cognition-sense said...

أنا مبسوطة جداً

منك و من الحمام

مبسوطة بجد

:)

8:15 ص  
Blogger محمد صبحى said...

أنا الحمد لله نباتى طول عمرى

بس البوست جامدة

11:25 م  
Blogger shaimaa samir said...

بداية تحية طيبة وشكر كبييييير لذلك السرد الرائع حقا كنت مبسوطة وانا بقرا الموضوع ربما عشان موضوع التامل عامة انا كمان وانا فى اعدادية جبت كتاكيت وسبحان الله كبروا ودبحوهم بس انا مرضتشى اكل منهم..!! اصلى كنت بلعب معاهم وباكلهم حسيت انى بغدر بيهم تقريبا شعور بينابنا كلنااعتقدانه شىء يمس فطرتنا الوفاء... تحياتى مرةثانية

9:49 ص  
Blogger karakib said...

Moon-baby

مش هارد عليكي هنا :) بس مبسوط انه في حد قدر يشوف الطفل مش العجوز من جوايا


Sherif

من قال ان هناك شيء اغلي من الانسان
لأ طبعا انا متفق معاك
الانسان اغلي من كل ده
و يا عم كل براحتك :) الف هنا و شفا كمان

5:51 م  
Blogger karakib said...

AD sabry

هو ده اللي فصدي عليه
لكن لو ربيت كمان طير من دول صعب اوي ان يتاكل بعد كده


على باب الله

طبعا لكل منا اصدقائه ... و الف الف هنا و شفا
بس انا مش باكلهم :)

5:53 م  
Blogger karakib said...

ahmEd_H

مبسوط اوي انها عجبتك و مبسوط اكتر اني شفتك في مهرجان السينما المستقلة
عقبال ما اشوف معرض صورك الاول :))



زمان الوصل

انا اللي فعلا ممتن
عارفة كلنا بنكتب علشان نخلي الناس تفتكر افكارنا
فما بالك انت بتقولي لي انا فاكراك لمدة يوم كامل
ربنا يسعدك و ينور لك يومك يا رب
و اول ما تجيبيهم انا موجود و اي سؤال لو حتي ما اعرفش اجابتنه اسألك

5:56 م  
Blogger karakib said...

يَحيى المِصري

يحيي ... من قبل حتي ما تقول الكلام ده
انت شخص فعلا رائع
دائما باشوف انك عندك الحس الانساني ده
في اختياراتك للأشعار
في تدويناتك ... انا كمان شايف زيك تمام بالذات موضوع الفراخ ده


sarah la tulipe rose

فين تدويناتك ؟؟ ليه التقاعس التدويني ده ؟؟ ها ؟؟ فين
اما موضوع اللي بيلبسوا نضارات فهما ما بيشوفوش حاجة خالص من غيرها صدقيني :)
الحمام في مشيته في صوته في الوانه في وداعته
طير حلو اوي بجد

6:00 م  
Blogger karakib said...

المفقوعة مرارتها
الف هنا و شفا طبعا :) بس ما تقوليهاش في وشي كده :)




Cognition-sense

و انا مبسوط لأني قدرت ابسطك :) مبسوط اكتر منك كمان اني قدرت ارسم السعادة علي وجهك :) يا رب دايما تكوني فرحانه كده

6:02 م  
Blogger karakib said...

محمد صبحى
ما اقدرش اقول لك اني نباتي
لكن شبه نباتي
شرفتني بزيارتك :)

6:03 م  
Blogger Queen eraser said...

مش عارفة أبدأ منين تحديدا..ممكن أبدأ من عند احساسى لما خلصت قراية البوست..و ان شاء الله متستغربش لو سمحت :)

لما خلصت قراية حسيت بالوحده أو الانعزالية و حسيت انى عايزة أعيط..بعيدا عن فكرة اننا ناكل أصدقائك أو لأ..حسيت انى شوفت كل اللى انت اتكلمت عليه.حسيت كمان ان ممكن تكون النضارة اقرب (شخص) ليك و أعتقد انك بتفتقدها لما بتتكسر و ده ف رأيى طبيعى..بس اللى غير طبيعى انك كل ما تتصاحب على حاجة أو تحبها تقرر انك مش حتاكلها..افرض فرخة جت غمزتلك بعينها حتعمل إيه؟؟ الحاجات دى ربنا خلقها عشان تاكلها و تتبسط و تحمد ربنا..مينفعش أقولك كل بط و حمام تانى بس لو سمحت و من فضلك و كل الحاجات دى متاخدش القرار ده ف أى حاجة تانية..فكر فيها من الناحية دى و ان شاء الله حتقتنع..ارفع شعار وداعا للوحده و أهلا بالأكل و الأصدقاء


http://pencil-eraser.blogspot.com/2008/03/2.html

10:50 ص  
Blogger زمان الوصل said...

هانى هو انت اللىّ طلعت امبارح فى العاشره مساء؟ :)

4:33 م  
Blogger karakib said...

Queen eraser
وحدة و انعزالية ؟ لأ لأ مش للدرجة دي الحمدلله انا مش وحيد في الدنيا
عندي اهلي و اصحابي و ناس كتير بحبهم و بيحبوني بجد
بس الفكرة انه خيوط التواصل رغما عنك بتمتد للطيور و الاشياء الاخري



زمان الوصل

هو انا فعلا
جهاد عبد العزيز و انا في الريبورتاج
و شريف عبد العزيز و رامي كرم و ماريان ناجي و سامية اليماني عالهوا
عايز اقول لك انه الناس دي حلوين اوي و جدعان اوي و احسن اصحاب في الدنيا
افتكر اني مش قادر اكتب عنهم لأني مهما قلت مش هاقدر اوفيهم حقهم

8:03 م  
Blogger مُزمُز said...

أنا بقى بلبس نضارة من وانا عندي تسع سنين

وبعدين يابني انت تعبتنا معاك

يعني لا ناكل لا بط ولا حمام

طب اللحمة الضاني والممبار ماشيين؟

:)

4:03 ص  
Anonymous Home Theater said...

Hello. This post is likeable, and your blog is very interesting, congratulations :-). I will add in my blogroll =). If possible gives a last there on my blog, it is about the Home Theater, I hope you enjoy. The address is http://home-theater-brasil.blogspot.com. A hug.

8:57 ص  
Blogger Islam Attia said...

عندك حق , بس المشكلة ان النضارات كترت والبط بيبان اسد والحمام بقي زي الغول في العيون , لما يتشال الازاز اوعدك صحابنا هيعيشوا في امان

6:09 م  
Blogger karakib said...

مُزمُز

لحمة ضاني و ممبار ... طبعا ده سؤال كويس جدا :)) بس صدقني
انا شخصيا ما حسمتش لسه الموضوع ده


Islam Attia


اممم حاسس اني محتاج افهم اكتر انت بتتكلم عن اي نوع من انواع القزاز يا اسلام :) مش فاهم اوي

6:27 م  
Blogger Islam Attia said...

انا مقصدتش اعقدها ولا حاجه ,قزاز النضارات اللي بيخلي الواحد مايشوفش الحاجه علي حقيقتها , اللي بيكبر الصغير ويصغر الكبير , اللي بيقرب الواحد من الحاجه البعيده , و يبعدنا عن اقرب الحاجات ,

يا سيدي اعتبرها اي حاجه تبعد صحابك عن بعض .

3:23 ص  
Blogger karakib said...

Islam Attia
:) كده فهمت
عارف
بافكر اكتب عن واحد اعمي اعرفه
بس مشكلة

5:14 م  
Blogger MAKSOFA said...

فكرتني بأولادي وهما صغيرين ، كانت بنتي بصحبة والدها في السوق وشافت الكتاكيت ، فتعلقت بهم وطلبت من أبوها يشتري لها كتاكيت ، المهم جبناهم وحطينهم في البلكونه ، وكل كام يوم يموت واحد وبتي تعيط ففهمتها أنهم كده وهما صغيرين بيموتوا موش أحنا السبب ، المهم عاش كتكوت وكبر وبقي ديك صغير ، نزلت مع أولادي أجازه لمصر ورجعت لقيت الديك كبر والبلكونه بقيت ريحتها وحشه حتى مع النظافه اليوميه وقررت أننا ندبحه وفعلا ابوها دبحه وطبخناه ورفضت بنتي وأبني كمان يأكلوا منه وأعتبروه واحد منهم أزاي ندبحه وناكله ؟؟

3:16 م  
Blogger karakib said...

MAKSOFA
هو ده حس الاطفال اللي بنفقده لما نكبر
الطفل فعلا عنده القدرة علي صبغ الجماد من حوله بروح انسانيه
دي الحقيقة
و ليهم حق طبعا ما يكلوش الديك
لأنه كان صديق برضه :)))
نورتيني بالزيارة يا مكسوفة

11:49 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home