الأحد، فبراير 25، 2007

يعني أنتخابات و التعلب فات فات ... Vote

في أول انتخابات شهدتها طفولتي... أنتخابات الفصل المدرسي ... علي ما أتذكر كان في مندوب رياضي و مندوب ثقافي و مندوب أعلامي ... و أمين الفصل ... كالعادة كان أكثر المرشحين بيكونوا موجودين في خانة المندوب الرياضي ... (زي ما معظم الناس بتهتم بكرة القدم) و كان معظم المدرسين بيعتبروا أن ده تضييع وقت و شيء ليست له قيمة و لا نفع منه بأي شكل من الأشكال و كان يختزل دور أمين الفصل في أنه يقف ليكتب أسماء الطلبه اللي بيتكلموا لو خرج المدرس من الفصل لدقائق قليلة وسط الدرس و كانت الأسماء الموجودة تعاقب لأنهم تجرأوا و تكلموا في أثناء غياب المدرس و كان من الطبيعي أنه أمين الفصل المنتخب بيبقي مكروه بعد فترة لأنه أصبح سبب مباشر في العقاب ... غريب أمر المدرس اللي عايز طفل في أولي أو تانيه أعدادي أو مراهق في أولي أو تانيه ثانوي يقعد ساكت و هو مش موجود ... و الأغرب أنه يعاقبه لأنه كان بيتصرف بشكل طبيعي و أتكلم لأنه مافيش سبب واضح يجعله يجلس في صمت ... و كنتيجة غير مباشرة كان أمين الفصل يفقد شعبيته دائما بعد شهر علي الاكثر و يصبح محبب للمدرسين و يهدد الجميع بما وصل اليه من نفوذ... كان المندوب الثقافي و الأعلامي يشتركون معا في مجلة للحائط ... فيها شعر من نوعية و قد تفشحط الفشحاط في سفح الحفا و خرق الخربعسل في هيكذات الهيكذوب .. و قد تدلت الثريات و تدعدعدت القنابير و شرب السنكفور الثري ... و لم يكن يقرأها أحد لمحتواها الغريب ... و طبعا ماينفعش يتكتب فيها أي شيء الا من النوعية دي ... و كان المندوب الرياضي بيقوم بدوره بأختيار أصدقائه الذين رشحوه ليمثلوا الفصل بفريق كرة قدم يلعب في دوري الفصول ... أما الباقي فلم تكن لهم أي أدوار تذكر بدليل أنني لا أتذكرهم ... و في أول أنتخابات قررنا أن نقف فيها يد واحدة لكي ننتخب واحد جدع يمثلنا بالفعل ... كانت الأيد الواحدة هذه قد تكونت بسبب هبة شعبية كنت احد المشاركين فيها لمقاطعة كانتين المدرسه اللي رفع الأسعار أوي (تحريك الأسعار) و نجحنا في أنه يرخص الأسعار تاني بعد حملة مقاطعة دامت لأسبوعين و الراجل أتخرب بيته ... ( و طبعا لم يشترك بعض الأغنياء في المقاطعة) لكن الأغلب كان متحمس للفكرة جدا و نجحت رغما عن أنف غير المقاطعين و صاحب الكانتين اللئيم ... و فأول انتخابات حقيقية تم أختيار محمد اسامه أمينا للفصل ... كان ولد رفيع و دمه خفيف و جدع أوي و الكل بيحبه و صاحب موقف معروف من المقاطعة ... و تم انتخابه بسرعه فائقة و بموافقة من الكل ... و في يوم اسود بعد شهر تقريبا ... دخلت مدرسة اللغة الفرنسية تمسك في يدها الخرزانه و دمها فائر من الغضب أزاي ننتخب واحد مش أول الفصل و له موقف واضح و فعال في حركة الكانتين و من المستحيل أن يكتب أسم أي طالب بيتكلم علي الورقة و هي خارج الفصل ... و الغريب أنه أتعاقب هو شخصيا عدة مرات للسبب ده من وقت ما تم أنتخابه لكنه كان راضيا متحملا و مبسوط بحب الناس له ... و معتبر ذلك أهم كثيرا من رضا المدرسين عنه ... و تم فصله من أمانة الفصل و تعيين .. واخد لي بالك ؟؟ تعيين ...واحدا أخر كان معروف أنه مكروه جدا من كل الفصل و ليس له أي أصدقاء ... و رفعنا الشكاوي الي مدير المدرسة و ناظر القسم الأعدادي ... و أنا في أنتظار الأجابة علي الشكاوي التي وعدنا الجميع بالفصل فيها بسرعه كبيرة و أن جميع المسئولين يأبون و يستنكرون و ينددون ... و أن لم يكن الأستنكار و الأدانه فهو بالتأكيد التنديد و الشجب لما حدث ... و لا زلت في أنتظار الرد حتي يومنا هذا
لازم أكون متفائل يا جدعان

و لا أيه !؟

يمكن البوسطجي تائه!؟

!!أكيد تائه

27 comments:

Blogger Epitaph said...

we don't have the seed of reform.. just as you complain we did not try this democracy in schools.. neither your find it in Universties (if you remember, for instance, my testimony about teh Students' Union Election and how it was all futile) ..and thus the participation in the political arena!

They mock the child's ability to decide for himself whom to choose to represent him, and also the teenager and youth in university as if he wants someone to choose for him on his behalf, and the outcome will be this current state of passivity among citizens who do not want to share in the political life and do more than just blabber and shout! it also created a feeling that it's all futile , all in vain, you'd choose someone and another one will come, in other words,, you still don't have a vote.. so ( 7a7'odha mn 2aserha) and won't vote!!! see...it's an endless circuit!

sorry for my very long comment! :)

5:24 م  
Blogger جبهة التهييس الشعبية said...

الحرية للعريف الوطني محمد خلف

8:14 م  
Blogger ~ Bato0ot ~ said...

bgd 7elw el kalam ..
ana fakra el 7ewarat de ... howa asln el taleb el masry my3rfsh y3ni democracy la2no matrbash 3aliha !

9:02 م  
Blogger مصرى said...

تصدق أنا فاكر لغاية دلوقت إنتخابات تالتة ثانوي بالذات لأن أنا اللي كنت باشرف ع الإنتخابات و تسبب الموضوع ده في خناقة ما بيني و مابين تلات إربع الطلبة لأن كل واحد كان عاريز صاحبه هو اللي يكسب و حاولت أقنعهم إن الطريقة الوحيدة إنك تخليه يكسب هي ورقة الإنتخابات اللي في إيدك بعضهم حاول يتطاول بس على مين صاحبك ضلفة دولاب
و الحمد لله ماخالفتش ضميري و نجح المرشح اللي إنتخبه الطلبة فعلا بغض النظر عن ضغوط الطلبة و ضغوط المدرسين
ــــــــــــــــــــــــــــــ
ىه جينا بقى للكلام اللي مش و لا بد المجلة الثقافية
فاكر برضه المرة الويدة في حياتي اللي خلوني أشارك في مجلة ثقافية تبع المدرسة
مدرس العربي المشرف ع المجلة الله يحظه راح قايل لي يا يحيى إحنا عايزين نعمل في المجلة باب عن الشعر إيه رأيك تختارلنا قصيدة و تحطها في المجلة بس و عنها و رحت مختار لاتصالح و ع اللي جرى ع اللي جرى بقيت ممنوع من المشاركة في المجلة طول فترة صدورها
طولت عليك بس إنت اللي بتقلب المواجع أعمل لك إيه

12:19 ص  
Blogger يا مراكبي said...

على فكرة .. من وجهة نظري أنا .. أنا شايف إن ده من أهم البوستس اللي إنت كتبتهم

أنا بأدعوا الجميع لقراءته مرة تانية .. عارف إنكم حتقولوا لي إن الحكاية دي كلنا عارفينها وعاصرناها .. بس مش هو ده اللي أقصده

أنا اللي أقصدة أسلوب التربية السياسية اللي إتربينا عليه وإحنا صغيرين ولما كبرنا لقيناه بيتكرر قدامنا تاني على أكبر

على فكرة .. أنا كنت على طول المندوب الثقافي لحد أولى ثانوي بس ما كتبتش شعر زي الروائع اللي إنت قلتها دي

تحياتي

12:42 م  
Blogger Karim.. said...

Eih ya Karakib el posts el gamda dih , 3amattan ana kont dayman el mandoob el egtema3y fel fassl beta3na w kont ana dayman bastagda3 ma3 el nas elly fel fassl :P , bas mesh dih el no2ta ana faker bardo lamma kont ba7awel annazzam re7alat kont baroo7 lel a5essa2y el egtema3y w modir el qesm makanoosh beywaf2o 3'eer 3ala elly homma 3ayzino , ya3ni ha2ollak 7aga ana faker wana b rab3a aw 5amsa ebteda2y , kanet lessah Gero Land maftoo7a so 7awelt a3mel re7la lel fassl henak laken ana faker mawaf2oosh 3'eer 3ala Wonderland 3ashan kano homma 3ayzin ye3melooha

Ana fe3lan shayef en el esloob elly etrabbenna 3aleh fel seyassa kan fashel w konna dayman ne5tar as7abna

Sorry katabt ketir
Karim Momtaz

3:45 م  
Blogger tkkerouac said...

أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

4:41 م  
Blogger sarah la tulipe rose said...

مش عارفة يا انتوك فكؤتني بانتخابتنا
انتخبوني مرة ومعرفتش ايه المطلوب بالظبط مني
كل شوية اجتماع و نلوكلوكلوك و منطلعش بحاجة فاستقلت!! وكانت اولو اخر مرة الحمد لله
بس غريبة حتة محمد اسامة و مقاطعة الكانتين..اخويا حكي لي عن القصة دي و كان صاحبه اصلا محمد اسامة شكلك دفعته بقي!
, لا تشابه اسامي و دفعات ..ممكن برضه هو اسم شائع محمد اسامة دة

5:31 م  
Anonymous ست المرتفعات said...

مقال رائع ياهانى...وموقف جميل هو واسقاطاته

اسلوبك وتناولاتك رائعة..وانا مع الى قال انه احد اهم مقالاتك

كن بخير
ست المرتفعات
لولو

12:49 ص  
Blogger micheal said...

بوست رائع يا هاني كالعاده و ده بيوضح أن الديموقراطية ليس عندها أي بذور لدينا لان تنشأة الطفل علي مباديء ديموقراطية و اعطائه مساحه من الحريه في تصرفاته هي نواة الديموقراطيه الحقيقية و لكن ما نقوم به هو زرع مباديء التسلط و الكراهيه لاي نظام في الدنيا لدي الطفل و مثال علي كدة طابور الصباح و دة أنا فاكر أننا اتكلمنا فية قبل كدة علي مدونتي أنا و أنت
تحياتي لك يا هاني و عاوزك تدخل عندي عشان فيه موضوع مهم جدا رأييك يهمني فيه
تحياتي لك

8:31 م  
Blogger Diyaa' said...

demo bikia :D
balad f3ln msh mtrbya :D
tyb i want to ask a ques..why this french teacher did so ?!
afraid mn elmo5ber y3ny wla eh
?!
aked ahlaha raboha enaha tb2a mt7kema fy elad3f mnha

8:23 ص  
Blogger karakib said...

Epitaph
أكيد أنا فاكر شهادتك الهامه في تدوينتك عن أنتخابات أتحاد الطلبه فاكرها كويس أوي كمان
أحنا فعلا ما عندناش أي نوع من التربية الديمقراطية او التوعيه أو حتي ممارستها من أيام الأنتخابات المدرسيه اللي نمت فينا الأحساس بعدم اهمية صوتنا و عدم أهميتنا خالص لأنه مش مهم أحنا عاوزين أيه الاهم اللي أحنا عايزينه المدرسين راضيين عليه و لا لأ
و المدرسين كمان أتربوا علي كده
أجيال ممسوخه يا ايبي !! لما قريت تدوينتك الأخيره عن وسط البلد كنت لسه راجع من هناك زي ما قلت لك ... المكان رائع بناه ناس أكيد كانوا بيهتموا بالجمال .. و كان عندهم انتخابات و أحزاب رغم وجود الملك اللي اتهموه بالفساد لسنين و سنين
فاكرة فيلم عادل أمام لما كان مساعد جميل راتب اللي هو وزير ... طيور الظلام و هو بيقول لجميل راتب اعضاء مجلس الشعب في منهم شويه صغيرين بيفهموا و بيتلم حواليهم الباقي اللي مش فاهمين حاجه ... تخيلي بقي أنه المجلس ده اللي هو منتخب هو نفسه جواه ناس مش عارفه ايه اللي جابها هنا
شيء صعب بجد


جبهة التهييس الشعبية

الحرية للعريف الوطني محمد خلف
الحرية للعريف الوطني محمد خلف

11:39 ص  
Blogger karakib said...

~ Bato0ot
مش بس الطالب المصري بقي ده المواطن المصري ما يعرفش يعني أيه انتخابات أصلا !! لأنه في ناس بتتولد و تموت محدش طلب رأيها في حاجه


مصرى


عارف يا يحيي قصة الورقة اللي في أيده دي هو لا يعترف بها و لو كان يمتلك من القوة ما يؤهله أنه يخوفك كان خوفك و نجح صاحبه أو حتي نفسه ... للأسف هي دي الثقافة البديله القوة و بس القوة
أما عن قصيدة لا تصالح كنت أحب تفكرني بيها علي صفحات المدونة هنا يا يحيي ما دام المدرسين مش عايزين يشوفوها و لا يسمعوها هنملا كل مكان بيها يا صاحبي لحد ما نقول لهم أحنا أحرار جيل حر و قادر يعيش بشكل طبيعي و لا داعي للأوصياء علينا
و طبعا طبعا كان لازم تتمنع من الكتابة في مجلة الحائط
لأنك كنت ناوي تكتب شيء مفهوم و ده غير مطلوب في مصر مرادف لأن تكون مثقفا أو عالما أو حتي فاهما أنك تقول كلام كبير محدش يفهموا و هنا لما محدش بيفهم
كل الناس بتقول اللي بيتكلم ده جامد أوي و أحنا مش قادرين نوصل لفهم ما يقول كلمات علي نوعية انا أربأ بالطالب المصري .. أو أنا أأبي الذي يحدث ... ممكن تروح مديها كلمتين في جملة واحدة و كده أنت بقيت أستاذ دكتور من غير أي دراسة و ده برضه نتيجه لتعليمنا ... مجلة الحائط المملة غير المفهومه التي يشرف عليها واحد أصلا ما كانش عايز يشتغل مدرس و أمل حياته أنه كان يطلع دكتور اي حاجه بيطري اسنان صيدلي بشري المهم أنه كان عايز يبقي دكتور
يا رااااجل ده حاجه تشل
و لا ايه يا عم يحيي ؟

11:49 ص  
Blogger ام العيال said...

ya tolet balak
elbostagy teme3 fel gawab tefesh

he he he

11:56 ص  
Blogger karakib said...

يا مراكبي

عارف التربية السياسية و التربيه العلمية و المباديء و كل ده لاززم يتربي فينا و أحنا صغيرين
أنما أن جيت للحق فاقد الشيء لن يعطيه مش لا يعطيه ... لأ لن يعطيه
يعني اللي ما بيروحش ينتخب في انتخابات تشريعيه و لا رئاسيه و لا أي حاجه صعب يسمح لتلميذ صغير يقرر بارادته و يختار أحدهم فهو لا يعطي للحرية أي قيمة و لا يعرف لها معني فالجميع يختار للجميع و لا أحد يتحمل نتيجة حريته أو أختياراته أنا مبسوط أوي أنك اعتبرت البوست ده من أهم التدوينات بتاعتي
ده فعلا شيء يسعدني



Karim..

يا هلا يا هلا
كريم ممتاز عندنا نورتنا نورتنا

كريم لأننا كنا في نفس المدرسة فأكيد انت كنت بتلاحظ حاجات من اللي كنت باشوفها ...زي أنه أحيانا أمين الفصل هو أول الفصل .. و مساعد الأمين هو تاني الفصل و سيبك من الأنتخابات و الكلام الفاضي ده
أما عن تنظيم رحله فهو درب من الخيال يا عزيزي أولا تنظيم رحلة لفين و بكام .. و هيطلع لهم كام .؟؟ و انت فاهم بقي دي بتبقي سبوبه و جروب سيلز و كلام كتير و مواصلات و فلوس بتتحط هنا و هنا ... نصبايه من الأخر تبقي التذكرة بعشرين جنيه يقوموا يلموا من كل واحد 50 جنيه يعني كسبوا أكتر من صاحب الملاهي شخصيا ... فأنك تطمح أنك تحارب البيروقراطيه في أتخاذ القرار و من عدها قوي الظلام اللي عايزه تطلع لنفسها أي حاجه و من بعدهم تحاول تحرك العيال تطلع رحلة و هما ما أتعودوش ياخدوا أي قرارات أصلا و لا يختاروا أي حاجه الا لما المدرسين يقولوا لهم أعملوا كذا او أهلهم و اللي ما يعملش يتضرب و يتهزق .. الضري هذه العقوبه الهمجيه البربريه اللي كان لسه في مدرسين بيطالبوا الوزير أنه يرجعها تاني ... شوية بقر عايزين يتضربوا هما شخصيا اللي أتعودوا عالكرباج زي الحمار بيطلبوا يربوا حمير جديدة علي طريقتهم بالكرباج علشان سلالة الفقر و القهر و القمع و البؤس لا تنتهي
يا عم كريم القلب ياما شايل و أنت عارف الكلام ده كويس أوي

12:01 م  
Blogger karakib said...

sarah la tulipe rose
أنا خريج ثانوية عامه دفعة 99\2000 و أسمي هاني جورج حليم و أنت عارفه المدرسه بقي ... أخوكي أحمد محمد شحاته ؟؟ و لا أنا غلطان ... مش عارف بقي
أنا عمري ما رشحت نفسي طول عمري فالحصه بتاعةالأنتخابات كنت باحس أنه في حاجه غلط ده غير أني ما كنتش اول الفصل أبدا و لا أجمد واحد فالفصل أبدا كل اللي كان عندي لسان طويل فكنت باقعد فالحصه دي أرغي أرغي أرغي و لما تخلص المسرحيه و الأنتخابات تتم و يتم عزل المغضوب عليهم و تعيين المرضي عليهم كنت باجيب كوباية بيبسي من الكانتين و أقف أتفرج عالمنتخبين و المعينين و هما واقفين مش عارفين هما ايه الجديد ... أو ايه اللي هايعملوه
هما نجحوا أه بس في أيه و لأيه و هيعملوا أيه هما مش عارفين و يا عيني شكلهم كان بيبقي عامل زي التايهين



ست المرتفعات


ست المرتفعات الجميلة مشرفانا هنا .. دي حاجة جميله أوي :)
و شيء يبسطني أني كتبت أحد اهم تدوينتي فالفترة دي بالذات
باعتز برأيك جدا علي فكرة

12:08 م  
Blogger karakib said...

micheal
ياااه يا مايكل فكرتني بموضوع طابور الصباح اللي كان بيحسسني اني جندي في كتيبة مش طالب في مدرسة ... و الوقوف في صف واحد بلا سبب لسماع اشياء لا قيمه لها و تحويل المدرسة لثكنة عسكرية يصبح فيها المدرس ظابط و انت عسكري ..
مع كامل أحترامي للكيان العسكري و تقديري البالغ له لكن المدرسه مش مكان عسكري أبدا و المدرس مش ظابط و لا أنا عسكري و لا عايز أبقي عسكري في يوم من الأيام أو حتي ظابط
مش تقليل من قيمتهم ما أنا برضه مش عايز أبقي دكتور بشري !! مش معناها أني مش باحترم الوظيفه دي لكن أنك تسلب حرية واحد و تختار له بدلا منه دة قمة سلب الحرية و مش بس عدم زرع مباديء الديمقراطيه لأ ده تجريف للتربه كمان


أنا جيت عندك لقيتك كاتب عن المقابلة اللي محدش قال لي عليها كده يا مايكل محدش يبلغني :) ماشي ماشي




Diyaa'

هي عملت كده أكيد
اكيد
لأنها مش متخيله ييعني أيه عيل عنده 12 سنه يختار !!!
أذا كان هي شخصيا عمرها ما أختارت أي حاجه و بقي عندها 57 سنه يبقي العيال دي أزاي تختار و تقعد تضيع وقتها فالتفاهه و السفاهه دي و يختاروا أزاي و احنا موجودين نختار لهم يعني هما هيختاروا أحسن مننا و لا ايه
أكيد هو ده منطقها يا ضياء
و للأسف منطق موجود دايما

12:16 م  
Blogger karakib said...

ام العيال
البوسطجي حصلت له حادثه و هو جاي يجيب الجواب
و وقع اتعور
و هو فالمستشفي بيتعالج ما بين الحياه والموت
أدعي له ما يموتش

12:17 م  
Blogger 7ntklm said...

عندما تطلعت على موضوعك فى المدونة تذكرت ايام الانتخابات الطلبية فى ثانوى هحكيلك :
دى كانت اول انتخابات اشوفها فى حياتى بس فى الحقيقة مكنتش من المنظور الـ انت كتبتة دا الانتخابات عندنا كان شىء من المهذلة وشىء روتنى ليس له اى جدوى من التفاعل العملى البحث اول انتخابات فى اول ثانوى : بمدرسة احمد بهجت ثانوى عام

فى تانى اسبوع من الدراسة دخل مدرس غريب كدا شعرة كان منكوش ديماً واعلان عن بدء انتخابات فى الفصل انشطة رياضة ثقافة رحلات امين الفصل مساعد الامين عسكرى الامين الفتوة ابو بشلة حامى الحمة السبرسجى مصطلاحات غريبة واليحب يتقدم للترشيح يقوم يقف تبعاً الفصل كله وقف بما فيهم انا , المهم تبعاً منفعش الكلام بالزوق فقام بختيار هو بنفسة وسبحان الله اختار ناس شبه اكنهم من عائلتة الكريمة المصونة
التركيبة دى كانت عبارة عن تسمية مش اكتر من كدا يعنى النشاط الرياضى المسئول عنه محمد النشاط الثقافى المسئول عنه هانى وتكتب كدا فى ورق وتحط فى ضمن اوراق تانية عن عدد المدرجين بالفصل وخلاص وترما فى شئون الطلبة وخلص الموضوع دا على كدا وتبعاً بعد مرور شهر من الدراسة فى اول ثانوى محدش بيحضر من الاساس ولا بيكون فى اهتمام بـ انشطة او حتى بحصص دراسية

5:30 م  
Blogger karakib said...

7ntklm
يعني أختار ناس منكوشين شبهه :) ما هي دي المشكلة يا أستاذنا
ه ده بقي قتل أشياء هامه فالطفوله و بعد كده ييجوا يقولوا أصله الناس سلبيه فالأنتخابات و الناس ما أعرفش ايه ما هو أصلا من وهو صغير أتعلم أنه صوته لا قيمة له و لن يكون له قيمة أبدا تم زرع السلبيه بداخله و النبات كبر معاه و هو بيكبر

10:22 ص  
Blogger ahmEd_H said...

هاهاهاها
الانتخبات هى هى الانتخبات فى جميع انحاء المحروسة

حتى لو فى فصل حضانة

يعنى زى ما انت قلت هى انتخبات و التعلب فات فات

10:47 ص  
Blogger karakib said...

ahmEd_H
يا باشا لو في تربية صحيحه .. ما كانش الناس بعدت عن أبداء رأيها و أحساسها بأنه غير مؤثر
للأسف من سنين مبكرة جدا بيتم تنشئة أنه رأيك لا قيمة له الا بعد مراجعته من شخص أكبر ... حاجة غريبة جدا
و تظل هذه الحاله موجوده حتي سنين متأخرة من العمر

10:59 ص  
Blogger bluestone said...

وكما هو واضح يا كراكيب يا خويا ان الفكر الانتخابي الرائد
والمتقدم بصورة فزيعة لم يعرفها العالم
متأصل فينا نحن المصريين منذ القدم
يعني الملوخية الانتخابية والكوسة السياسية والسلطة الديموقراطية مسألة مصرية جينية

دي مؤامرة بقى ولا صدف ولا اسلوب تربية
في النهاية حاجة تحزن

12:30 م  
Blogger karakib said...

bluestone
ليست مؤامرة يا بلوستون بالتأكيد
هو نوع من الأستخفاف بكل شيء و فاقد الشيء لا يعطيه و مش معقوله نطلب من واحد عمره ما أنتخب في أي مكان و ده حال معظم الشعب المصري أنه يحترم رغبة غيرة في أنتخاب أحد من الطبيعي جدا أنه يشوف ده دلع و حاجه مالهاش لازمه و تضييع وقت و حصه ثمينه باربعه جنيه و نصف ممكن يتشرح فيها فصل كامل من الكيمياء أو الفيزياء أو حتي بيت من أبيات الشعر من نوعية و تينة غضة الأفنان باثقه قالت لأترابها و الصيف يحتضر نفسي أعرف الشعر ده بييجي ليه فالأدب لأطفال صغيرين و فالأخر يقولوا الناس بتشعر بصعوبة فاللغه العربيه بالرغم من أنه ممكن يتقدم لهم الشعر بطريقه بسيطه تحببهم فيه و تخليهم ينمو بالتدريج ليصلوا بهم لأن يستمتوا باللغة لا أن يكرهوا النحو و البلاغة و الأدب !! مش فاهم

11:04 ص  
Anonymous أحمد عبد الفتاح said...

ياااه فكرني بالذي مضي
دبس احنا كنا اجدع منكم
في اعدادي برده قررنا نحرق دم المدرسين والناظر والعالم كلها
وقررنا اننا ننتخب افشل طالب في الفصل واكثرتنا صياعه ليكون امين الفصل ( كان عندنا اسمه الرائد ) وطبعا رفضوا المدرسين واحنا ولا هنا واختاروا غيرة وغيره ده رفض وملقوش حد خالص يمسك الفصل وقعدنا سنة بحالها متمسكين برائدنا الفاشل الصايع ولك ان تتصور السنة كان شكلها ايه
كانت اخر بهججه

3:40 م  
Blogger omas said...

(Y)

-------
ناس مش عارفة مصلحتها صحيح
قال انتخابات قال....!!!!ا

:D

8:33 م  
Blogger karakib said...

أحمد عبد الفتاح

و ده يعتبر درس مبكر في العصيان و أخذ الحق
حقيقي الحقوق لا تمنح بل تنتزع يا عم أحمد



omas
طبعا مش عارفين مصلحتنا .. :) قلة أدب قال و انتخابات يعني احنا هنختار احسن من المدرسين أحنا
أنا أعتذر عن هذا البوست :) لا مؤاخذة بقي ما كانش قصدي

7:37 م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home