الأربعاء، أكتوبر 08، 2008

ما هو الستات مالهمش في السواقة

الثامنة صباحا ... شارع شبرا المزدحم دائما و ابدا ... ابواق السيارات و الاتوبيسات العالية .. انظر الي الاشجار بالاعلي فأجد بها العديد من العصافير ... الحمدلله ... قرأت منذ قليل في بريد القراء ان احد سكان مصر الجديدة يتعجب و يشكو من انه لم يعد يجد عصافير فوق الاشجار و يحذر لأنه امرا ينبيء بخطر شديد ... فمن الممكن أن تختفي مخلوقات اخري بنفس الطريقة ... استمع الي منير يغني في راديو التاكسي يا بنت يا ام المريلة كحلي ... في الطريق اشاهد فتيات صغيرات يذهبن الي مدارسهن ... حملة كلنا ليلي لم يبق عليها الا عدة ايام .. في العام الماضي ... قالت لي لست ادري ... انا محبطة و افكر ان تكون هذة اخر سنة لليلي ... و لم اوافقها الرأي ... فأن لم تقم الاناث بهذا الدور ... فمن سيقوم به ؟؟ و بالفعل بعثت لي هذة السنة اننا سنستكمل الحملة في هذا العام بشكل مختلف ... بعض الطالبات الصغيرات لازلن يمررن من امامي بمرح طفولي شديد ... و اخريات يبدو انهم ادركوا مبكرا معني استدارة اجسادهم و نظرات الذكور لهن ... فمشين بهدوء و دلال افقدهم بعض المرح الطفولي و اضفي عليهن جمال انثوي بكر


يا تري فيما يفكرن .. هن لديهن عقول مكتملة النمو مثلنا تماما و هن حذرات في اظهارها منذ قديم الازل فمعظم الذكور لا يحببن ان تنافسهم الاناث في المجال العملي او الفكري او اي مجال ... و يتناسوا انهن شريكات الحياة


نابليون بونابرت قال ... فتش عن المرأة و كان يقصد انها سبب كل المصائب ... و سائق التاكسي الذي استقله يتذمر من التي تقود امامه لأنه كما يدعي واحدة ستات و الستات مالهمش سواقه


بالرغم من انه هو شخصيا يخالف كل قواعد المرور و هو يقود سيارته المتهالكه ... و لكن كما تعلم و هو صغير ... فالقيادة .. أي قيادة لا يصلح لها الا الرجال ... موروث ثقافي تنميه يوما بعد يوم الاسطورة و القصص الشعبي ... الف ليله و ليله كمثال ... الرجل هو شهريار الذي لا يتواني عن نداءه المتكرر بصوته الجهوري القوي ... هاتوا لي مسرور السياف ... فتجيبه شهرزاد الجميلة المثقفة التي تسليه علي فراشه كل ليله حتي يصيح الديك .... بحكمة في حكاية حفظتها عن جداتها ... سيبني لبكرة الله يخليك ... فيتركها لأن جعبتها لم تخلو بعد من وسائل الترفيه ... كل دورها يتلخص في ذلك


الامر المزعج حقا ليس شهريارنا الحديث ... و انما شهرزاد 2008 التي تعمق ثقافة انها شهرزاد التي تجيد فنون المتعة و لا تظهرها كلها حفاظا علي حياتها للغد ... اتسائل كثيرا ... لماذا لا نفند تلك الاساطير التي تشكل فكر مشوه لدي الطرفين عن دورهم في الحياة


اذا حاولنا الاقتراب من الحياد في تحليلاتنا و احكامنا علي المشاكل التي تواجهنا يجب ان ندرك حقيقة ان المشاكل دائما لا تقع اسبابها علي طرف واحد بشكل مطلق علي عكس نتائجها و انما تتوزع الاسباب علي عدة اطراف ... و حقوق الاناث المهدرة في مجتمعنا تقع بنسبة اكبر علي عاتق الذكور بالطبع ... و بنسبة قليلة علي الاناث ... موعدنا ان شاء الله يوم 19 اكتوبر القادم مع ليلي لكي نتحدث بشكل اوسع عن حقوق الاناث ... فشاركنا

18 comments:

Blogger ibn_abdel_aziz said...

"توزع الاسباب علي عدة اطراف ... و حقوق الاناث المهدرة في مجتمعنا تقع بنسبة اكبر علي عاتق الذكور بالطبع ... و بنسبة قليلة علي الاناث "

مش عارف ان كانت النسبة دي صحيحة
ولكن من خبرتي الشخصية
ان اكثر من أساء الي النساء هن نساء مثلهن

ان المرأة التي تتربي علي مفاهيم حتى تصبح هي الاصل
تمنع اختها وابنتها وصاحبتها من التحرر وتكون هي اول عائق في ذلك
ليس كبرا وكراهية
بل خوفا وحبا

صدقني

هناك مشكلة في النساء اصلا
ان تقنعهن بالقيام بالمطالبة بحقوقهن
وفي اسوأ الاحوال ان يكفوا عن منع التي تريد من رد حقها بحجة العار او الخوف عليها او باي حجة كانت

3:59 م  
Blogger بنت القمر said...

ان المرأة التي تتربي علي مفاهيم حتى تصبح هي الاصل
تمنع اختها وابنتها وصاحبتها من التحرر وتكون هي اول عائق في ذلك
ليس كبرا وكراهية
بل خوفا وحبا

=========================
بل غيرة وحسدا... ان تحصل علي ما لم تحصل عليه الاولي

1:41 ص  
Blogger ibn_abdel_aziz said...

وغيرة وحسدا ايضا
:)

11:35 م  
Blogger الازهرى said...

اصدقائى الاعزاء

المشكلة ايست فى ان تتطالب المرأة بحقوقها
المشكلة ان تعرف حقوقها اولا
وكما قال سقراط
الثورة لا تأتى من الظلم بل من الاحساس به

تحياتى

3:12 ص  
Blogger Moon-baby said...

جملة اتقاتلي من قريب.. كلام بما معناه "ان كلما زاد رصيدالبنت العلمي و الثقافي، قلت فرصتها في الزواج"...قعدت اسأل..يا ترى علشان كدة في بنات بيخافوا يتعلموا اكتر؟ و لو اتعلموا..بيخافوا يظهروا ده علشان نفس السبب؟ هل الرجال بهذه الحساسية المفرطة و الغطرسة لدرجة انهم لا يتحملون ظهور امرأة ذكية او على قدر من الثقافة بجانيهم؟


و المرأة التي تقيد امرأة اخرى و تمنعها من ان تضيف الي رصيدها العلمي و الثقافي و تقيد حريتها...ماهي حجتها؟...اعتقد من وحي تجاربي ان حجتها هي الخوف من تشجيع الفتاة على الخروج من الاطار الاجتماعي المحدد مما قد يتسبب بتعاسة الفتاة وا غترابها(من وجهة نظرها طبعا)

و ربما حسد و غيرة كما قالت بنت القمر

و ربما بسبب صدأ العقول بعض السيدات..لا بفكرن..بل بتسلمن "ارثا" و تقاليد دون تفكير ..دون اعادة نظر..بل فقط تعصب اعمى لل"متفق عليه" داخل المجتمع.

4:49 ص  
Blogger Lasto-adri *Blue* said...

لأزهرى..
إنت جبت رأس القفعة زى ما بيقوله..
المشكلة إنها تعرف حقوقها فعلا..
كتير من السيدات ماتعرفش إن -مثلا- مش من حق زوجها إنه يفرض عليها قناعات لا مبادئ فى الحياة ولا تفكير وبالتأكيد ولا عقيدة..
بس كلنا مستسلمين إنه رجل له الحق إنه يمارس سلطته المخولة له عشان هو أعلى درجة طبعا..

مافيش حد بيحاول يفهم حقه ايه.. فبيرضى بالواقع

وقيس على هذا مش بس حال ليلى.. حالنا كلنا

12:29 م  
Blogger karakib said...

الكلام ده من مدونة العدالة للجميع بتاعة شريف عبد العزيز

0000000000000
سموا هذا اي شئ
ولكنه الظلم المبين في اقذر انواعه

http://www.amanjordan.org/a-news/wmview.php?ArtID=23633

- 2008 - 04: 1 (نشرها: ش.ع)
10 آلاف مطلّقة مصريّة سنوياً بسبب إنجاب الأنثى!

القاهرة - محمد عبد الحي

================
دعوات لتشريع العرفي بعد انتشاره بين 255 ألف جامعي وجامعية بمصر

http://www.amanjordan.org/a-news/wmview.php?ArtID=19775

لماذا انتشر الزواج العرفي بهذه الكثرة في مصر ؟؟؟

=====================

وشوف خيبة الامل بقي لما يبقي المجتمع بايظ والحقوق فيه ضايعة
ولسة الناس مؤمنة ان كل شئ مية مية


3- 2008 - 10: 1 (نشرها: ش.ع)
المصريون أكثر شعوب العالم اقتناعا أن المرأة حصلت على كل حقوقها


كولدج بارك (أمريكا) - أمريكا إن أرابيك

http://www.amanjordan.org/a-news/wmview.php?ArtID=19494

==============

وخطوة ايجابية في حماية حق الاناث في الميراث

- 2008 - 12: 1 (نشرها: ش.ع)
تجريم حرمان المرأة من الميراث في مصر


جريدة اللواء

http://www.amanjordan.org/a-news/wmview.php?ArtID=18817

==================

نسبة الانتحار في مصر عام 2007 بلغت 68 % من النساء
مقابل 32% من الرجال

اقرأ الخبر هنا

http://www.amanjordan.org/a-news/wmview.php?ArtID=17851


=====================

7:51 ص  
Blogger karakib said...

شريف و بنت القمر

ممكن تكون ليلي بتساعد الذكور علي ظلم ليلي اخري
و لكن في النهاية الطرف الفاعل بيكون ليلي و لا حد تاني ؟؟ مش عارف
يعني اكيد في مشكلة تقع في الاناث و اخري في الذكور بس مين في الاتنين المشكلة عنده متضخمة لدرجة كبيرة ؟؟ و ان كان الاناث في منهم بيظلم بعضه
ليه ما نتكلمش عن الشرائح العمريه اللي بيبتدي يحصل فيها تحول ؟؟
يا بنت القمر او يا شريف الست اللي بتظلم بنتها اتظلمت بس حتي بعد ما اتظلمت كان عندها استعداد تدافع عن غيرها
دلوقتي بقي ... لازم نعرف امتي حصل لها التحول ده في عقلها ؟؟ و ليه ؟؟ و ازاي نحافظ علي الباقيين من غير ما يحصل لهم المسخ و التشويه ده ؟؟ هو ده السؤال المهم دلوقتي

7:54 ص  
Blogger karakib said...

الازهر

صحيح ... الاحساس بالظلم شيء بشع
و كتير من الاناث لا يعرفن حقوقهن و دي مصيبة تانيه
بس ده دورك و دوري و دور أي حد بيحب البلد دي انه يفهم الناس حقوقها .. و لا ايه يا باشا ؟

7:56 ص  
Blogger karakib said...

Moon-baby

كلما زاد رصيد البنت العلمي او الجمالي او ذكائها قلت فرصتها في الجواز
-----
انا اللي قلت لك كده ؟ :)) اصل دي حقيقة علي فكرة و واضحة جدا في مجتمعنا اليومين دول
-----
ممكن فعلا اللي شريف و بنت القمر سموه غيرة و حسد و حب و خوف يكون خوف من تكرار نفس المأساة
الخروج عن القوانين المرسومة من المجتمع الذكوري للأنثي الخروج عليها و تحديها و ده عقابه كبير اوي قد يصل .. للقتل
--------
المتفق عليه داخل المجتمع ده بقي في رأييي اكبر مصيبة ممكن نتعامل معاها و نتصدي لها
يخرب بيت المتفق عليه و العيب و العرف بيقول و الحاجات المنيلة دي

7:59 ص  
Blogger karakib said...

Lasto-adri *Blue

ما هو ما اتوفرتش لها الفرصة دي
و دورنا اننا نوفر الفرصة دي و نغير و نتغير
لأنه اللي طول الوقت كانت ما عندهاش فرصة تعرف اي حاجة مش قادر اظلمها قد ما قادر اقول مجتمعها خلاها ضحية غصب عنها
و هي لعبت الدور ببراعة شديدة
مش لأنها عايزة تكون ضحية بس لأن المجتمع كبلها بالحديد و مشاها داخل سور حديدي لا تخرج منه ابدا و لو تحدت كل هذة القيود
تقتل

8:01 ص  
Blogger سارة نجاتى said...

أنا دخلت مدونتك لما قرأت التعليق بتاعك فى مدونة - فيما معناه- أن البنت بتتقبل القيود و كأنها العلاقة بالجلاد , أنا مش فاكرة قرأته فين من كتر اللينكس اللى دخلت عليها, بس حسيت أنك بتفهم - متزعلش منى بس مش العادى أن الواحد بيفهم - , متفقة مع تحليلك , لو كان الرجل نفسه مش مقيد و مضغوط , ما كان أسقط الكبت ده عليها ,و للأسف تحرر ليلى مش حيحصل الا بتحرر المجتمع كله , لازم أبوها و أخوها و جوزها يتحرروا معاها .
أنا عامله مدونة من يومين , حظى الكويس أن أول بوست قصة قصيرة , و أن ممكن يكون له دعوى بالموضوع ده, ابقوا قولوا لى رأيكم .
و بالمناسبة , كويس أنى لقيت حد شاف فيلم " زا لاست كاسيل " , مش حأقولك كمان عجبه , هو على المستوى الفنى مش متميز أوى , لكن كفكرة و طريقة تناول عجبنى طبعا.

سلام

7:40 م  
Blogger Moon-baby said...

لأ يا هاني مش انت..دي واحدة صاحبتي..بس انت تقريبا قولتلي حاجة زي كدة من فترة

فكرتني بموقف كدة..كان عندنا دكتورة جميلة..و غير كدة موسوعة ثقافية متحركة...من النوع الذي يخاطب العقل و الروح و نادرا لما تلاقي حد كدة هنا...المهم واحدة زميلتي بدل ما تسمع لها كلمتين يفيدوها فضلت عينيها على ايد الدكتور يمين و شمال علشان تعرف هي متجوزة و لا لأ...

يعني توز في كلامها و ثقافتها و رقيها..المهم نشوف متجوزة و لا لأ...

حاجة تحزن فعلا

10:18 م  
Blogger Hina wi Hinak said...

معنديش مفاهيم رجعية ولا حاجة، بس أنا مضطر أختلف معاك في كتير من اللي قلته... الستات ملهومش في السواقة، دي عبارة كتير منا من الرجال بيعتبرها صحيحة، لأن طريقتنا في السواقة بتختلف كثيرا عن طريقتهن، من حيث السرعة والجرأة و"التغريز" وغيره وغيره... موش غلط إن المرأة تسوق ببطء أو بحذر قد يعتبره بعضنا أكثر كثيرا من اللازم، بس الغلط إنها تسوق بنفس الطريقة في طريق سريع، زي ما للسرعة فيه حد أقصى، لها حد أدنى كذلك...
أعلم إن السواقة موش هيه المقصودة بموضوعك ده، بس اللي بينطبق على السواقة بينطبق تقريبا على كل حاجة تانية في حياة الراجل والست... بإختصار شديد، علشان تنجح المرأة في أي مجتمع، لازم تتزود بكل المقومات اللي ممكن للرجل أن يتزود بها لكي ينجح... إن نقص ما تجنيه من هذه المقومات، ظل نجاحها ناقصا، خاصة في عيون مجتمع كمجتمعنا.

6:42 م  
Blogger karakib said...

سارة نجاتى
مبروك مدونتك الجديدة و اتمني انها تكون مساحة نور جديدة علي الانترنت
طبعا فيلم لاست كاسل فيلم اكثر من رائع لأنه بيتكلم عن مبدأ

3:56 م  
Blogger karakib said...

Moon-baby

الموقف ده بيتكرر كتير اوي مع معظم الناس علي فكرة
و كأنه المتجوزة خلاص بقيت كويسة و خفت
و التانيه لسه عيانة !!

3:58 م  
Blogger karakib said...

Hina wi Hinak

انا اعرف بنات تعرف تسوق احسن مني و منك و عددهم مش قليل علي فكرة

3:59 م  
Anonymous غير معرف said...

A片,A片,成人網站,成人影片,色情,情色網,情色,AV,AV女優,成人影城,成人,色情A片,日本AV,免費成人影片,成人影片,SEX,免費A片,A片下載,免費A片下載,做愛,情色A片,色情影片,H漫,A漫,18成人

a片,色情影片,情色電影,a片,色情,情色網,情色,av,av女優,成人影城,成人,色情a片,日本av,免費成人影片,成人影片,情色a片,sex,免費a片,a片下載,免費a片下載,成人網站,做愛,自拍

情趣用品,情趣用品,情趣,情趣,情趣用品,情趣用品,情趣,情趣,情趣用品,情趣用品,情趣,情趣,情趣用品

A片,A片,A片下載,做愛,成人電影,.18成人,日本A片,情色小說,情色電影,成人影城,自拍,情色論壇,成人論壇,情色貼圖,情色,免費A片,成人,成人網站,成人圖片,AV女優,成人光碟,色情,色情影片,免費A片下載,SEX,AV,色情網站,本土自拍,性愛,成人影片,情色文學,成人文章,成人圖片區,成人貼圖

情色,AV女優,UT聊天室,聊天室,A片,視訊聊天室

一夜情聊天室,一夜情,情色聊天室,情色,美女交友,交友,AIO交友愛情館,AIO,成人交友,愛情公寓,做愛影片,做愛,性愛,微風成人區,微風成人,嘟嘟成人網,成人影片,成人,成人貼圖,18成人,成人圖片區,成人圖片,成人影城,成人小說,成人文章,成人網站,成人論壇,情色貼圖,色情貼圖,色情A片,A片,色情小說,情色小說,情色文學,寄情築園小遊戲, 情色A片,色情影片,AV女優,AV,A漫,免費A片,A片下載

11:56 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home