الثلاثاء، أبريل 24، 2012

غضب

يأكلني الغضب و التفكير ... لا اعلم الي متي سنظل في هذه المتاهات السخيفة ما بين اغبياء و جهال يسلكون كالخراف و اندال سفاحين يسلكون كالذئاب و الصبر كالحنظل في جوف العطشان ... حتما يوما ما ستظهر الافيال ... في انتظارها يأكلني الغضب و التفكير و الانتظار و الصبر المر ... اخرين يأكلهم القهر و القمع لفقد ابن او اخ او زوج ... ما كل هذا العبث العدمي !؟

1 comments:

Anonymous غير معرف said...

و اللهي صدقت كلماتك
متى يزول عنا الكرب

2:37 م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home