الاثنين، أكتوبر 04، 2010

المصعد

تعطل المصعد فجأة , في البناية القديمة المتهالكه في حي الزمالك , اصابت الصديقة لوثة و ارتجفت متحدثة بكلمات مذعورة , حاولت تبين ملامحها في الظلام فلم استطع , الا أن نبرات صوتها المليئة بغريزة الحياة اخترقت روحي فاصبت بعدوي الخوف , تيقنت اثناء محاولات فتح النصف السفلي من الباب الذي تعلق امامه المصعد أن الموت قد يكون أقرب مما أتخيل .

كانت تكرر بشكل هيستيري , " الاسانسير ممكن يقع بينا اوعي تعمل أي حاجة بلاش تفتح الباب لأ لأ بلاش "

بعد دقيقة من الوقوف كنت قد تغلبت علي مخاوفي و ارتسمت علي وجهي ابتسامة , فقلت لها , " لو فعلا دول أخر خمس دقائق في عمرنا يبقي المفروض نضحك , مش نخاف !! "

بائت محاولتي لتهدئتها بالفشل الذريع , ظلت تهلوس بكلمات غير مفهومه لدقائق قليلة حتي تحرك المصعد الي الأعلي مرة أخري , افرغت الهواء من صدري براحة عندما ظهر مضيفنا علي باب شقته , وجهه هو الأخر كان قلقا , و لما رأنا ابتسم

6 comments:

Blogger خمسة فضفضة said...

حصلي نفس الموقف بالظبط في احد فنادق الاسكندريه
وقتها اصبت بحاله من الضحك الهستيري بالرغم من ان اللي معانا في الاسانسير ( راجل وزوجته وابنه ) اصابتهم حاله من الهلع مصحوب ببكاء وشبه صريخ من السيده وابنها

مش عارفه بقي حالة الضحك دي كان سببها ايه هل لاني ماكنتش متصوره ان خلاص ممكن فعلا الموت يبقي قريب اوي واموت فعلبه صفيح ولا عشان كنت حاسه الحكايه مش مستاهله كل الرعب ده ولا ايه مش عارفه

5:09 م  
Blogger karakib said...

ما هو اصل حتي لو هاموت خلاص
اعيط ليه !!؟ دول اخر شوية ليه انكد علي نفسي طيب !!؟

11:51 م  
Blogger شيمـــــاء said...

عجبتنى اوى فكرة ان لو دول اخر خمس دقايق فى العمر المفروض نضحك
بس برضه فى نفس الوقت ، لو دول اخر خمس دقايق فى العمر مش نفكر ولو للحظة هنروح فين :)

عامة حمد لله على السلامة

4:58 م  
Blogger أمل أسكاف said...

ربنا بيحبك أنك مش مصاب فوبيا الأماكن المغلقة أو المرتفعة ... زي حالاتي .. لأن اللحظة دي بتبقي قاسية ومخيفة وبتشل العقل وسعات الجسم كمان ..
بس طبعاً ده ما يمنعش أن السؤال طبيعي ومنطقي ... لكنه خارج سياقة بالنسبة لأي حد مصاب بالفوبيا .
على كل ... الأهم من التجربة بالنسبة لي هو الفكرة اللي شيلها الكتابة .. ده الجميل والأنساني

12:56 ص  
Blogger Ahmed Faissl said...

When I go to my grave, my head will be high :)

http://www.youtube.com/watch?v=Et_Ty7YZUTU

8:52 ص  
Blogger يا مراكبي said...

لو فعلا دول أخر خمس دقائق في عمرنا يبقي المفروض نضحك , مش نخاف

الله عليك بجد

فلسفة الحياه

1:15 ص  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home